حديث اليوم [ مميز ] - الصفحة 183 - منتدى عالم الأسرة والمجتمع
logo

الملاحظات

مقاطع مرئية وصوتية المقاطع الدينية

إضافة رد
قديم 14-04-2017, 04:51 AM
  #1821
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

دخلتُ على رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وهو يُوعَكُ، فقُلْت : يا رسولَ اللهِ، إنك لَتُوعَكُ وعْكًا شَديدً ؟ قال : ( أجل، إني أُوعَكُ كما يُوعَكُ رجُلانِ منكم ) فقلت : ذلك أنَّ لك أجرَينِ ؟ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : ( أجل )

الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5648 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/pfATYmoTrOw
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•

#شرح_الحديث : 🌸🍃

دَخَل عبدُ الله بنُ مَسْعُودٍ رضِي اللهُ عنه على رسولِ الله صلَّى الله عليه وسلَّم وهو يُوعَكُ وَعْكًا شديدًا، والوَعْكُ: هو الحُمَّى، فمَسَّه بيدِه، وقال: يا رسولَ الله، إنَّك تُوعَكُ وَعْكًا شديدًا! قال: نَعَمْ، إنِّي أُوعَكُ كما يُوعَكُ رَجُلانِ منكم، أي: أُحَمُّ كما يُحَمُّ رجلان منكم، قال ابنُ مَسْعُودٍ رضِي اللهُ عنه: ذلك أنَّ لك أَجْرَيْنِ؟ فأجابه صلَّى الله عليه وسلَّم: نَعَمْ، ذلك
رد مع اقتباس
قديم 16-04-2017, 03:33 AM
  #1822
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

كنا مع بُرَيْدَةَ في غَزوَةٍ، في يومٍ ذي غَيمٍ، فقال : بَكِّرُوا بصلاةِ العصرِ فإن النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال : ( من ترك صلاةَ العصرِ فقد حَبِطَ عملُه )

الراوي: بريدة بن الحصيب الأسلمي المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 553 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/ss58f2a7e159d28
•✦••✦••✦•



•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•



#شرح_الحديث : 🌼🍃

في هذا الحَديثِ أنَّ منْ ترَكَ الصَّلاةَ مُضيِّعًا لها، مُتهاوِنًا بفضْلِ وقتِها معَ القُدرةِ على أَدائِها، فقدْ حَبِطَ عملُهُ في الصَّلاةِ خاصَّةً، أيْ: لا يحصُلُ على أجرِ المُصلِّي في وقتِها ولا يكونُ لهُ عملٌ ترفَعُهُ الملائِكةُ.
وفي هذا الحَديثِ يَحكي أبو المَليحِ: أنَّهم كانوا معَ بُريْدةَ في غَزوةٍ، في يومٍ ذِي غَيْمٍ، فقالَ: بَكِّرُوا بصلاةِ العَصرِ؛ أيْ: أسرِعُوا وبادِروا بصَلاةِ العَصرِ في أوَّلِ وَقتِها؛ فإنَّ النبيَّ ﷺ قالَ: "مَنْ تَرَكَ صَلاةَ العَصْرِ" أي تَعمَّد تَأخيرَها عنْ وقتِها لغَيرِ عُذْرٍ، فقدْ حَبِطَ عملُهُ، وبطَلَ أجرُهُ وضاعَ ثوابُه فلا يكونُ لهُ أجرٌ ولا ثوابٌ، وهذا يُبيِّنُ زِيادةَ فَضلِ صلاةِ العَصرِ..

التعديل الأخير تم بواسطة هداية الله ; 02-05-2017 الساعة 12:28 AM
رد مع اقتباس
قديم 16-04-2017, 03:34 AM
  #1823
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال صلى الله عليه وسلم : ( في الحبَّةِ السَّوداءِ شفاءٌ من كلِّ داءٍ ، إلَّا السَّامُ )

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5688 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/UDzu0tjLAJ0
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•



#شرح_الحديث : ☔🍃

إنَّ هذِهِ الحَبَّةَ السَّوْداءَ شِفاءٌ مِنْ كلِّ داءٍ، إِلا مِنَ السَّامِ، والسام هو الموتُ، أي: والحبَّةُ السَّوداءُ ( حبة البركة ) شفاءٌ كلِّ مرضٍ يَقْبَلُ العِلاجَ بها ما عدا الموتَ؛ فإنَّه لا شفاءَ منه؛ لأنَّه قدرُ اللهِ المحتومُ الذي لا مفرَّ منه.
ومن فوائد الحبة السوداء كما ذكرها ابن القيم في الطب النبوي :
الحبة السوداء كثيرة المنافع جدا، مذهب للنفخ، و حمى الربع، ومحلل للرياح، مجفف لبلة المعدة و رطوبتها، و إن دق و عجن بالعسل وشرب بالماء الحار – أذاب الحصاة التي تكون في الكليتين و المثانة، و يدر البول والحيض واللبن إذا أديم شربه أياما، و يشفي من الزكام إذا دق و صُرّ في خرقة و اشتم دائما أذهبه.ودهنه نافع لداء الحية ومن الثآليل والخيلان، وإذا نقع منه سبع حبات عددا في لبن امرأة و سعط به صاحب اليرقان نفعه نفعًا بليغًا.وإذا طبخ بخل و تمضمض به نفع من وجع الأسنان و إذا استعط به مسحوقًا نفع من ابتداء الماء العارض في العين، و إن ضمد به مع الخل قلع البثور و الجرب، و ينفع من اللقوة إذااستعط بدهنه، و إذا سخن بخل و طلي به البرص و البهق الأسود و الحزاز الغليظ نفعها وإذا سخن ناعمًا و استف منه كل يوم درهمين بماء بارد من عضة كلب ُ كلب قبل أن يفرغ من الماء نفعه نفعًا بليغًا.
__________________


سبحان الله وبحمده عدد خلقه
ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

رد مع اقتباس
قديم 17-04-2017, 03:24 AM
  #1824
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال صلى الله عليه وسلم : ( ذاقَ طعمَ الإيمانِ ، من رضيَ باللَّهِ ربًّا ، وبالإسلامِ دينًا ، وبمحمَّدٍ رسولًا )

الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 34 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://safeshare.tv/x/ZzkvREZk9p8
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 💕🍃

الإيمانُ لهُ أسْرارٌ عَجيبةٌ لا يُدرِكْها إلَّا مَن امْتلأَ صَدرُه به وخالطَتْ بَشاشتُه قلبَه، وللأعمالِ الجليلةِ مَكانٌ في القلبِ، ويَشعُرُ الإنسانُ بِلذَّة وراحةٍ إذا ما فَعلَ وأنجزَ أمرًا مُهِمًّا في حياتهِ، فما بالُنا بمنْ يُحقِّق أعظمَ سببٍ لاطْمِئنانِ القلبِ في الدُّنيا والآخرةِ، وهو الإيمانُ الصَّادقُ، فإنَّه لا بُدَّ وأنْ يجِدَ لذَّةً مُضاعَفةً وراحةً وهدوءًا في نفْسِه.
وفي هذا الحديثِ يقولُ الرَّسولُ ﷺ "ذاقَ"، أي: وجدَ وأدركَ، "طَعمَ الإيمانِ"، أي: حلاوتَه ولذَّتَه، "مَن رَضِيَ" أي: اكتَفى وقَنعَ،"باللهِ ربًّا"، أي: مالِكًا وواليًا وسيِّدًا ومُتصرِّفًا ومعبودًا، وكفَرَ بما سواهُ ورضِيَ بقضائِهِ وقدَرِه، "وبالإسلامِ دِينًا"، أي: مَذْهبًا وطريقًا وأنكرَ ما سِواهُ من الأديانِ الباطِلةِ، "وبِمحمَّدٍ رَسولًا"، أي: متَّبعًا وإمامًا ومُقتدًى به في شريعتِه.
فمَن رضِيَ بهذهِ الأُمورِ سهُلتْ عليهِ كلُّ مصاعِبِ الدُّنيا؛ لأنَّه أصبحَ مُستنِدًا إلى يَقينِ اللهِ والتَّسليمِ الصَّادقِ لهُ ولِشَرعهِ الذي جاء به النَّبيُّ محمدٌ ﷺ فيجِدُ بذلكَ راحةً وطُمأنينةً في قلبهِ، ويجدُ اللذَّةَ الحقِيقيَّةَ في فمِهِ وفي قلبهِ.
رد مع اقتباس
قديم 18-04-2017, 03:23 AM
  #1825
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ : ( ألا تسمعون ؟ إنَّ اللهَ لا يُعذِّبُ بدمعِ العَينِ ، ولا بحُزنِ القلبِ ، ولكن يُعذِّبُ بهذا ( وأشار إلى لسانِه ) أو يَرحمُ )

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 924 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://safeshare.tv/x/0acKy2s5WOY
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 🌀🍃

البكاءُ على المصيبةِ غريزةٌ إنسانيَّةٌ لا يأثَمُ عليها المرءُ طالما لم يتخلَّلْه سَخَطٌ أو نَوْحٌ أو عدمُ رضًا بقضاءِ اللهِ وقدَرِه.
وفي هذا الحديث يقول النبي ﷺ ألا تسمعون إنَّ اللهَ لا يعذِّبُ بدمعِ العينِ ولا بحُزنِ القلبِ، أي: إنَّ اللهَ لا يعاقِبُ الإنسانَ ولا يجازيه على بكائِه وحُزنِه؛ لأنَّهما خارجاِن عن إرادتِه، ولكن يُعذِّبُ بهذا أو يرحَمُ، وأشار إلى لسانِه، أي: إنما يحاسب الله الإنسان على ما يصدر من لسانه فيعذبه، أو يثيبه بسببه. فإن قال ما يغضب الله من النياحة أو الضجر والجزع عاقبه الله، وإن قال ما يرضي الله من الحمد والاسترجاع أنعم الله عليه في الدنيا بالخلف، وفي الآخرة بالجنة.

التعديل الأخير تم بواسطة هداية الله ; 02-05-2017 الساعة 12:34 AM
رد مع اقتباس
قديم 19-04-2017, 03:23 AM
  #1826
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

كان الناسُ إذا رأوا أولَ الثمرِ جاءوا به إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فإذا أخذه رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قال : ( اللهمَّ بارِك لنا في ثمرِنا وبارِك لنا في مدينتِنا وبارِك لنا في صاعِنا وبارِك لنا في مُدِّنا )

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1373 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://safeshare.tv/x/S5Ptm1RHD74
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 🍋🍃

هَذا الحَديثِ: يَروي أَبو هُريرةَ رضِيَ اللهُ عنهُ أنَّ الصَّحابةَ كانوا إِذا رَأوا أوَّلَ الثَّمرِ، وهيَ باكورةُ الثَّمرِ وأوَّلُ ما يُدرَكُ مِنه، أَتَوا به إلى النَّبيِّ ﷺ هَديَّةً له فيَدعو بقَولِه: (اللَّهمَّ بارِكْ لَنا في ثَمرِنا)؛ أيِ: النَّماءِ والزِّيادةِ والبَقاءِ ثُمَّ يَدعو للمَدينةِ، فيَقولُ: (وبارِكْ لَنا في مَدينتِنا)، أي: في ذاتِها مِن جِهةِ سَعتِها وسَعةِ أَهلِها، وغيرِ ذلكَ، والمُرادُ بالبَركةِ ما يَشملُ الدُّنيويَّةَ والأُخرويَّةَ، ثُمَّ دعا لصاعِ المَدينةِ ومُدِّها، فَقال: (وبارِكْ لَنا في صاعِنا وَبارِكْ لَنا في مُدِّنا)، أي: بارِكْ لَنا في ما يُكالُ في صاعِنا وبارِكْ لَنا في ما يُكالُ في مُدِّنا.
رد مع اقتباس
قديم 20-04-2017, 03:15 AM
  #1827
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال صلى الله عليه وسلم : ( أَلَا أُخْبِرُكُمْ بنسائِكم مِنْ أهلِ الجنةِ ؟ الودودُ الولودُ ، العؤودُ ؛ التي إذا ظُلِمَتْ قالت : هذه يدي في يدِكَ ، لا أذوقُ غُمْضًا حتى تَرْضَى )

الراوي: كعب بن عجرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2604 خلاصة حكم المحدث: حسن

https://safeshare.tv/x/hlGYQEfnxV0
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•

#شرح_الحديث : 🌹🍃

قال رسول الله ﷺ (ألا أخبركم بنسائكم من أهل الجنة) قالوا : بلى قال : (الودود) أي المتحببة إلى زوجها (الولود) أي الكثيرة الولادة ويعرف في البكر بأقاربها (العؤود) أي التي تعود على زوجها بالنفع (التي إذا ظلمت) يعني ظلمها زوجها بنحو تقصير في إنفاق أو جور في قسم ونحو ذلك (قالت) مستعطفة له (هذه يدي في يدك) أي ذاتي في قبضتك (لا أذوق غمضا) أي لا أذوق نوما يقال أغمضت العين إغماضا وغمضتها تغمميضا أطبقت أجفانها (حتى ترضى) عني فمن اتصفت بهذه الأوصاف منهن فهي خليقة بكونها من أهل الجنة.
رد مع اقتباس
قديم 21-04-2017, 03:27 AM
  #1828
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال صلى الله عليه وسلم : ( ليلةَ أُسْريَ بي رأيتُ موسى وإذا هوَ رجلٌ ضَربٌ رجلٌ كأنَّهُ من رجالِ شَنوءةَ ، ورأيتُ عيسى فإذا هوَ رجلٌ ربعةٌ أحمرُ كأنَّما خرجَ من ديماسٍ ، وأَنا أشبَهُ ولدِ إبراهيمَ بِهِ ، ثمَّ أُتيتُ بإناءينِ في أحدِهِما لبنٌ وفي الآخرِ خمرٌ فقالَ : اشرَب أيَّهما شئتَ فأخذتُ اللَّبنَ فشَرِبْتُهُ فقيلَ : أخذتَ الفطرةَ أما إنَّكَ لو أخذتَ الخمرَ غوَت أُمَّتُكَ )

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3394 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/5sFPT-OTAaQ
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 🌼🍃

في هذا الحديثِ يُخْبِرُ ﷺ عَن مشْهدٍ مِن مُشاهداتِه في رحلةِ الإسراءِ والمعراجِ، وفيها رأى ﷺ موسى وعيسى عليهما السَّلام، أمَّا موسى فوصْفُه كما رآه ﷺ بأنَّه رجلٌ ضرْبٌ، أي: نحيفٌ خفيفُ اللَّحمِ، «رَجْل»، يعني: شَعرُهُ ليس شديدَ الجعودةِ ولا شديدَ السُّبوطةِ، كأنَّه مِن رجالِ شَنُوءةَ، وهي قبيلةٌ مِنَ اليمنِ، وأمَّا عيسى عليه السَّلام، فهو «رَجُلٌ رَبْعَةٌ» يعني: لا طويلٌ ولا قصيرٌ «أحمرُ»، أي: لونُه يميل إلى الحُمرةِ، «كأنَّما خرجَ مِن ديماسٍ» والدِّيماسُ السِّرْبُ، وقيل: الحمَّامُ، والمرادُ وَصفُه بِصفاءِ اللَّونِ ونضارةِ الجِسمِ وكثرةِ ماءِ الوجهِ، حتَّى كأنَّه كان في مَوضعٍ خرَجَ منه وهو عَرْقانُ، ثُمَّ أُتِيَ ﷺ بِإناءينِ؛ في أحدِهما لَبنٌ وفي الآخَرِ خمرٌ، فقالَ له جبريُل: اشربْ أيَّهما شئْتَ، فأخذَ اللَّبنَ فَشرِبَه، فقيلَ: أخذْتَ الفِطرةَ، أمَا إنَّك لو أخذْتَ الخمرَ غوَتْ أمَّتُك؛ وهذا لأنَّها أمُّ الخبائثِ وجالبةٌ لأنواعِ الشُّرورِ، وتوفيقُه ﷺ مِن عِصمةِ اللهِ تعالى لِنبيِّه، ونعمتِه على هذه الأمَّة.
رد مع اقتباس
قديم 22-04-2017, 03:07 AM
  #1829
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

" عنِ ابنِ عمرَ، قالَ: إن كنَّا لنعدُّ لرسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ في المَجلِسِ الواحدِ مائةَ مرَّةٍ: ربِّ اغفر لي، وتُب عليَّ، إنَّكَ أنتَ التَّوَّابُ الرَّحيمُ "

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 1516 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://safeshare.tv/x/Qfa09nBZ8_8
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 🌦🌱

كان النَّبيُّ ﷺ عبدًا شَكورًا كثيرَ الاستِغفارِ للهِ عزَّ وجلَّ، وفي ذلك يقولُ عبدُ اللهِ بنُ عُمرَ رَضِي اللهُ عَنهما: "إنْ كُنَّا"، أيِ: ابنُ عُمرَ ومَن كان معَه؛ "لَنَعُدُّ"، أي: نُحْصي بالعَدَدِ، "لِرَسولِ اللهِ ﷺ في المَجلِسِ الواحدِ"، أي: المجلِسِ الَّذي كان يَجمَعُ بينَه ﷺ وبينَ أصحابِه، "مائةَ مرَّةٍ"، أي: يَقولُ فيها: "ربِّ اغفِرْ لي"، أيِ: امْحُ عنِّي خَطايايَ وذُنوبي، معَ أنَّ اللهَ قد غفَر له ما تقَدَّم مِن ذَنبِه وما تأخَّرَ، "وتُبْ علَيَّ"، أي: اقْبَلْ منِّي توبَتي إليك الَّتي رجَعتُ فيها إلى طاعَتِك، وبَعُدتُ عن مَعصيتِك، "إنَّك أنتَ التَّوَّابُ"، أي: الَّذي يَقبَلُ التَّوبةَ، "الرَّحيمُ"، أيِ: الَّذي يَرحَمُ عِبادَه مِن العذابِ والبلاءِ، وهذا مِن الحثِّ على كَثرةِ الاستِغْفارِ والتَّوبةِ للهِ عزَّ وجَلَّ
فإذا كان النَّبيُّ ﷺ يَدْعو اللهَ بهَذِه الدَّعواتِ أكثرَ مِن مئةٍ في المجلِسِ الواحدِ فما أَحْرى غيرَه مِن المسلِمين بِذَلك.
رد مع اقتباس
قديم 23-04-2017, 03:09 AM
  #1830
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 7,199
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

•✦✿ #حديث_اليوم ✿✦•

قال صلى الله عليه وسلم : ( إنَّ اللهَ قال : من عادَى لي وليًّا فقد آذنتُه بالحربِ ، وما تقرَّب إليَّ عبدي بشيءٍ أحبَّ إليَّ ممَّا افترضتُ عليه ، وما يزالُ عبدي يتقرَّبُ إليَّ بالنَّوافلِ حتَّى أُحبَّه ، فإذا أحببتُه : كنتُ سمعَه الَّذي يسمَعُ به ، وبصرَه الَّذي يُبصِرُ به ، ويدَه الَّتي يبطِشُ بها ، ورِجلَه الَّتي يمشي بها ، وإن سألني لأُعطينَّه ، ولئن استعاذني لأُعيذنَّه ، وما تردَّدتُ عن شيءٍ أنا فاعلُه ترَدُّدي عن نفسِ المؤمنِ ، يكرهُ الموتَ وأنا أكرهُ مُساءتَه )

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6502 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/V0IfaxU9Z4o
•✦••✦••✦•


•✦✿ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✿✦•


#شرح_الحديث : 🌈🍃

يقول رسولَ الله ﷺ إنَّ الله عزَّ وجلَّ قال: مَن عادى؛ أي: آذَى، لي وليًّا، وهو مَن يتولَّى اللهُ سبحانه وتعالى أمْرَه ولا يَكِلُه إلى نفْسه لحظةً، بل يتولَّى الحقُّ رعايتَه، أو هو الذي يتولَّى عبادةَ الله وطاعته، فعباداته تَجري على التَّوالي من غير أنْ يتخلَّلها عصيان، فقد آذنتُه أي: أعلَمتُه بالحرب، وما تقرَّب إليَّ عبدي بشيء أحبَّ إليَّ مما افترضتُ عليه؛ أي: أوجبتُه عليه، وما يزال عبدي يتقرَّب إليَّ بالنَّوافل مع الفرائض كالصَّلاة والصِّيام؛ حتى أُحبَّه، فإذا أحببتُه كنتُ سمعه الذي يَسمَع به، وبصره الذي يُبصر به، ويده التي يبطِش بها، ورِجله التي يمشي بها، وإن سألني لأعطينَّه ما سأل، ولئنِ استعاذني لأُعيذنَّه ممَّا يخاف، وما تردَّدتُ عن شيءٍ أنا فاعله تردُّدي عن نفْسِ المؤمن؛ وليس هذا التردد من أجل الشك في المصلحة، ولا من أجل الشك في القدرة على فعل الشيء، بل هو من أجل رحمة هذا العبد المؤمن، ولهذا قال في نفس الحديث يكره الموت، وأكره إساءته، ولابد له منه يَكره الموت؛ لِمَا فيه من الألمِ العظيم، وأنا أكره مَسَاءَتَهُ؛ لِمَا يَلْقَى المؤمن من الموتِ وصُعوبته.
رد مع اقتباس

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:04 PM.


images