حديث اليوم [ مميز ] - الصفحة 234 - منتدى عالم الأسرة والمجتمع
logo
إضافة رد
قديم 22-09-2018, 03:09 AM
  #2331
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( ما من عبدٍ يقولُ في صباحٍ كلِّ يومٍ ، ومساءِ كلِّ ليلةٍ : بسمِ اللهِ الذي لا يضرُّ مع اسمِهِ شيءٌ في الأرْضِ ولا فِي السماءِ ، و هو السميعُ العليمُ ، ( ثلاثَ مرَّاتٍ ) فيضرُّهُ شيءٌ )

الراوي: عثمان بن عفان المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 5745 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/k-qk51-DPCk
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :🌤🍃

قدَرُ اللهِ لا مَهْرَبَ منه ولا مانِعَ له، وعلى الإنسانِ المؤمنِ أن يَستعينَ باللهِ على أقدارِه، وفي هذا الحديثِ يقولُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيه وسلَّم: "ما مِن عبدٍ يَقولُ في صباحِ كلِّ يومٍ ومساءِ كلِّ ليلةٍ"، أي: عند صَباحِه ومَسائِه كلَّ يومٍ: "بسمِ اللهِ"، أي: أستَعينُ أو أتحفَّظُ مِن كلِّ مؤذٍ باسمِ اللهِ، وأستَصحِبُه وأتبَرَّكُ به في صَباحي أو لَيْلي، فهو "الَّذي لا يَضُرُّ معَ اسمِه شيءٌ في الأرضِ ولا في السَّماءِ"، أي: مع ذِكرِ اللهِ باعتقادٍ حسَنٍ ونيَّةٍ خالصةٍ، لا يقَعُ ضرَرٌ ممَّا في الأرضِ مِن بَلاءٍ، ولا ممَّا يَنزِلُ مِن السَّماءِ، "وهو السَّميعُ"، أي: لِكَلامِنا وكلِّ ما يَدورُ في الكونِ، "العليمُ"، أي: بأفعالِنا وأحوالِنا، وكلِّ ما في الكونِ "ثلاثَ مرَّاتٍ"، أي: يقولُ هذا الدُّعاءَ ثلاثَ مرَّاتٍ مع الاعتقادِ الحسَنِ وإخلاصِ النِّيَّةِ، "فيَضُرَّه شيءٌ"، أي: فلَن يَضُرَّه شيءٌ مع قولِه لهذا الدُّعاءِ في يومِه أو ليلتِه.
رد مع اقتباس
قديم 23-09-2018, 04:33 AM
  #2332
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: ( ما منِ امرئٍ مسلمٍ تحضرهُ صلاةٌ مكتوبةٌ فيُحسنُ وضوءَها وخشوعَها وركوعَها إلا كانتْ كفارةً لما قبلها منَ الذنوبِ ما لمْ يؤتِ كبيرةً وذلكَ الدهرَ كلَّهُ )

الراوي: عثمان بن عفان المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 228 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/LHyHg_SYC74
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :🌹🍃

في هذا الحديث يقول النبي صلَّى الله عليه وسلَّم: ما مِنْ امرئٍ مُسلمٍ تحضُرُه صلاةٌ مكتوبةٌ"، أي: يأتي عليهِ أو يدخلُ عليه وقتٌ لصلاةٍ مفروضةٍ مِن الفرائضِ الخَمْسِ "فيُحْسِنُ وُضوءَها وخُشوعَها ورُكوعَها"، أي: فيُؤدِّي هذهِ الأمورَ بشُروطِها وكيفيَّاتِها على أحسنِ وجهٍ، فيُسبِغُ الوضوءَ ويُعطي كلَّ عضوٍ حقَّه من الماءِ، ثم يخشعُ في صلاتهِ بأن تكونَ الجوارحُ كلُّها مُقبلةً على اللهِ مُستَحْضِرةً عظَمَتَهُ، ويُتِمُّ أركانَ الصَّلاةِ مثلَ الركوعِ وغيرِهِ، فإذا فعلَ المسلمُ ذلك، "إِلَّا كانَتْ كَفَّارةً لما قَبْلَها مِنَ الذُّنوبِ ما لَمْ يُؤْتَ كَبِيرةٌ"، أي: كانتْ هذِهِ الأعمالُ سَبَبًا لتكْفيرِ اللهِ وغُفْرانِهِ لذُنوبِهِ وخَطاياهُ منَ الصَّغائِرِ، أمَّا الكَبائرُ فأمرُها إلى اللهِ، وهذا الفَضلُ مِن اللهِ فضلٌ عامٌّ وليسَ مُختصًّا بوقتٍ مُحددٍ بلْ هو ممتدٌّ الدَّهْرَ كلَّه، أي: العامَ كلَّه أو ممتدٌّ على مرِّ الزَّمانِ، والكبائرُ: المقصودُ بها الذُّنوبُ العَظيمةُ، وهي كلُّ ذَنبٍ أُطْلِقَ عليه- في القُرآنِ أو السُّنَّةِ الصَّحيحةِ، أو الإجماع- أنَّه كَبيرةٌ، أو أنَّه ذنبٌ عَظيم، أو أُخْبِر فيه بشِدَّةِ العقابِ، أو كانَ فيه حَدٌّ، أو شُدِّدَ النَّكيرُ على فاعلِه، أو ورَد فيه لَعْنُ فاعلِه. وقيل: الكبائِرُ هي كلُّ فِعلٍ قَبيحٍ شَدَّدَ الشَّرْعُ في النَّهيِ عنه، وأعْظَمَ أمْرَه.
رد مع اقتباس
قديم 24-09-2018, 03:02 AM
  #2333
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

يا رسولَ اللَّهِ ، ما حقُّ زَوجةِ أحدِنا علَيهِ ؟ ، قالَ : ( أن تُطْعِمَها إذا طَعِمتَ ، وتَكْسوها إذا اكتسَيتَ ، أوِ اكتسَبتَ ، ولا تضربِ الوَجهَ ، ولا تُقَبِّح ، ولا تَهْجُرْ إلَّا في البَيتِ )

الراوي: معاوية القشيري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 2142 خلاصة حكم المحدث: حسن صحيح

https://youtu.be/6ivP87czBfE
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :💗🍃

في هذا الحَديثِ يَحكِي أبو مُعاويةَ القُشيريُّ رَضِي اللهُ عنه أنَّه سألَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم فقال: "، ما حقُّ زَوجةِ أحدِنا علَيهِ ؟ فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيْه وسلَّم: "أطْعِمْها إذا طَعِمتَ"، أي: أطعِمْها وأشبِعْها إذا أكَلتَ وشَبِعتَ، "واكْسُهْا إذا اكتَسَيتَ"، أي: وائْتِ لها بالثِّيابِ بمِثلِ ما تَأتي لنَفسِك. "ولا تَضرِبِ الوجهَ" وذلك لأنَّ الوَجهَ أعظَمُ الأعضاءِ وأشرَفُها، وأظهَرُها ومشتمِلٌ على مُعظَمِ أجزاءِ الحواسِّ. "ولا تُقبِّحِ"، أي: لا تَسُبَّها بقُبحِ الوجهِ، فلا تَقُلْ: قَبَّح اللهُ وجهَكِ؛ قيل: إنَّما نُهِي عن تقبيحِ الوجهِ؛ لأنَّ اللهَ تعالى صَوَّر وجْهَها وجِسمَها وأحسنَ كلَّّ شيءٍ خَلَقَه، وذمُّ الصنعةِ يعودُ إلى مَذمَّةِ الصانعِ. "ولا تهجر إلا في البيت" يعني إذا وجد سبب الهجر فلا تهجرها علناً وتظهر للناس أنك هجرتها اهجرها في البيت ؛ لأنه ربما تهجرها اليوم وتتصالح معها في الغد فتكون حالكما مستورة ، لكن إذا ظهرت حالكما للناس بأن قمت بنشر ذلك والتحدث به كان هذا خطأ ، اهجرها في البيت ، ولا يطلع على هجرك أحد ، حتى إذا اصطلحت معها رجع كل شيء على ما يرام ، دون أن يطلع عليه أحد من الناس .
رد مع اقتباس
قديم 25-09-2018, 04:31 AM
  #2334
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

لقد كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يُصَلِّي الفَجرَ، فيَشهَدُ معَه نِساءٌ مِنَ المُؤمِناتِ، مُتَلَفِّعَاتٍ في مُروطِهِنَّ، ثم يَرجِعنَ إلى بُيوتِهِنَّ، ما يَعرِفُهُنَّ أحَدٌ .

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 372 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/ss597cbd4d14804
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث : 🌸🍃

الْمُروطُ جمْعُ مِرطٍ، وهو الثَّوبُ مِنَ الصُّوفِ أو غيرِه، وهو يُشبِهُ الْمِلحفَةَ، وكان نِساءُ الصِّحابةِ رضِي اللهُ عنهنَّ بعد فرْضِ الحِجابِ يَلتزمْنَ به ولا يُبدِينَ مِن زينتِهنَّ إلَّا ما أمَرَ اللهُ به، فكُنَّ- كما في هذا الحَديثِ- يَخْرُجنَ لِصلاةِ الفَجرِ مع النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَيشهدْنَ الصَّلاةَ معه، ثُمَّ يَنصرفْنَ إلى بُيوتِهنَّ مُتلفِّعاتٍ بِمروطِهنَّ، أي: مُغطِّياتٍ رؤوسَهنَّ وأجسادَهن بِالملاحفِ، فلا يُعرفْنَ مِن سِترِهنَّ، وهو ما أمَرَ اللهُ تعالى به المرأةَ مِنَ الحجابِ.
رد مع اقتباس
قديم 26-09-2018, 04:07 AM
  #2335
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( مرَّ رجلٌ بغُصنِ شجرةٍ على ظَهْرِ طريقٍ ، فقالَ : واللَّهِ لأُنَحِّينَّ هذا عنِ المسلِمينَ لا يؤذيهم فأُدْخِلَ الجنَّةَ )

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1914 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/rwMoRMms9h4
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :💛🍃

حَضَّ الإسلامُ على أفعالِ الخَيرِ، والعَملِ الصَّالحِ الَّذي يَعودُ على المسلمين بالنَّفعِ، مع الوَصيَّةِ برَفْعِ الضَّررِ والأذى عنهم، وخاصَّةً في البيئةِ المُحيطةِ بهم.
وفي هذا الحَديثِ يقولُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: "مَرَّ رجلٌ بغُصنِ شجرةٍ"، أي: فَرعٍ مِن فُروعِها، "على ظَهرِ طريقٍ"، أي: في طريقِ مُرورِ النَّاسِ، "فقال"، أي: الرَّجلُ: "واللهِ لأُنَحِّيَنَّ"، أي: لَأُبْعِدَنَّ، "هذا عن المسلمين لا يُؤْذِيهم"، أي: خَشْيَةَ أنْ يُؤذِيَ أحدًا، "فأُدْخِلَ الجنَّةَ"، أي: جزاهُ اللهُ بفَعْلتِه تلك وبِمَقْصِده منها الجنَّةَ. ويَدخُلُ في هذا إماطةُ كُلِّ ما يُؤذِي المُسلِمينَ في طُرُقِهم كالأشياء المؤذيةِ من مُخلَّفاتِ المَصانِعِ والقُمامةِ، والمطبَّاتِ والحُفَرِ المؤذيةِ وغير ذلك.
رد مع اقتباس
قديم 27-09-2018, 04:03 AM
  #2336
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( إنَّ مما تذكرون من جلالِ اللهِ : التَّسبيحَ والتهليلَ والتحميدَ ، ينعطِفْنَ حولَ العرشِ ، لهن دويٍّ كدويِّ النحلِ ، تُذَكِّرُ بصاحبها ، أما يحبُّ أحدُكم أن يكونَ له أو لا يزالُ له من يُذكِّرُ به )

الراوي: النعمان بن بشير المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 3358 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/8rxrFcudzMM
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :🍃

في هذا الحديثِ يُخبِرُ النُّعمانُ بنُ بَشيرٍ رضِيَ اللهُ عنهما، أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: "إنَّ ممَّا تذكُرونَ مِن جَلالِ اللهِ"، أي: تَعظيمِه "التَّسبيحَ"، وهو قولُ: سُبحانَ اللهِ، وما شابَه ذلك، "والتَّهليلَ" وهو قولُ: لا إلهَ إلَّا اللهُ، "والتَّحميدَ" وهو قولُ: الحمدُ للهِ، "يَنْعَطِفْنَ حَولَ العرْشِ"، أي: هؤلاء الكلماتُ والجُمَلُ الأربعُ يَمِلْنَ ويَدُرْنَ حولَه، والمُرادُ طَوافُهنَّ حَولَ العرشِ، "ولهنَّ دَوِيٌّ كدَوِيِّ النَّحلِ"، أي: صَوتٌ يُشْبِهُ صَوتَ النَّحلِ؛ مِن كثرةِ تَكرارِ هذه الكلماتِ وتَرديدِها، "تُذَكِّرُ بصاحبِها"، أي: تذكُرُ أنَّ قائلَها فلانٌ، في المَقامِ الأعلى، وفي هذا أعظَمُ حَضٍّ على الذِّكْرِ بهذه الألفاظِ، "أَمَا يُحِبُّ أحدُكم أنْ يكونَ له- أو لا يزالَ له- مَن يُذَكِّرُ به"، أي: عندَ اللهِ وحَولَ عرْشِه.
وهذا مِن الحَثِّ على الاستكثارِ مِن هذا الذِّكْرِ؛ فالتَّسبيحُ: تنزيهٌ للهِ عن كلِّ ما لا يليقُ به، والتَّحميدُ: إثباتٌ لأنواعِ الكمالِ للهِ في أسمائِه وصِفاتِه وأفعالِه، والتَّهليلُ: إخلاصٌ وتوحيدٌ للهِ وبَراءةٌ مِن الشِّركِ، والتَّكبيرُ: إثباتٌ لعَظَمَةِ اللهِ، وأنَّه لا شيءَ أكبَرُ منه؛ فاشتمَلَتْ هذه الجملُ على جُملةِ أنواعِ الذِّكْرِ ، ولهذه الكلماتِ فَضائلُ عَظيمةٌ أُخرَى، ومِن ذلك: أنَّهنَّ مُكفِّراتٌ للذُّنوبِ، وأنَّهنَّ غَرْسُ الجنَّةِ تُغْرَسُ لقائلِها.
رد مع اقتباس
قديم 29-09-2018, 03:43 AM
  #2337
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( إنَّ اللَّعَّانين لا يكونون شهداءَ ولا شفعاءَ ، يومَ القيامةِ )

الراوي: أبو الدرداء المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2598 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/RtC8OrPbnas
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :🚫🍃

قال رَسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: "لا يَكونُ اللَّعانونَ شُفعاءَ" حينَ يَشفَعُ الصَّالحونَ لإِخوانِهمُ المؤمنينَ مِن أهلِ المَعاصي والذُّنوبِ، "وَلا شُهداءَ"، أي: لا تُؤخَذُ مِنهمُ الشَّهادةُ عَلى الأُممِ بتَبليغِ رُسلِهم يَومَ القيامَةِ.
في الحديثِ: النَّهيُ عنْ لَعنِ المُعيَّنِ.
وفيهِ: حطُّ شَأنِ اللِّعانِ عنْ دَرجةِ أَهلِ الصَّلاحِ والتَّقوى وَلو كانَ مُتَّصفًا بِهما.
رد مع اقتباس
قديم 30-09-2018, 03:09 AM
  #2338
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( اقرَؤوا الزَّهرَاوَين البقرةَ وسورةَ آلِ عمرانَ فإنهما تأتِيان يومَ القيامةِ كأنهما غَمامتانِ أو كأنهما غَيايتانِ أو كأنهما فِرْقانِ من طيرٍ صوافَّ تُحاجّان عن أصحابهما )

الراوي: أبو أمامة الباهلي المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 804 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/qmc4WZcoCdw
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :💛🍃

في هذا الحديث يقول النبي صلى الله عليه وسلم : اقرؤوا"؛ حثًّا على قراءةِ سُوَرٍ مُعَيَّنَةٍ، وتأكيدًا لِخُصُوصِيَّتِهَا في الشَّفاعةِ، "الزَّهْرَاوَيْنِ"، أي: المُنِيرَتَيْنِ، وسُمِّيَتَا الزَّهراوين؛ لِأنَّهما نُورَانِ، أو لِكَثْرَةِ أنوارِ أحكامِ الشَّرْعِ والأسماءِ الحُسنَى فيهما، ولا شكَّ أنَّ نُورَ كلامِ اللهِ أَشَدُّ وأكثرُ ضياءً، وكُلُّ سورةٍ مِنْ سُوَرِ القرآنِ زهراءُ؛ لِمَا فيها من أحكامٍ ومواعِظَ، ولِمَا فيها من شِفاءِ الصُّدورِ، وتنويرِ القلوبِ، وتكثيرِ الأَجْرِ لِقَارِئِهَا، "البقرةَ، وآلَ عِمرانَ"، أي: خُصوصًا البقرةَ، وآلَ عِمرانَ؛ "فإنَّهما تَأْتِيَانِ"، أي: تَحْضُرانِ، أو تتصوَّرانِ بثَوابِهما الَّذي اسْتَحَقَّهُ التَّالي والقارئُ العاملُ بهما، والإتيانُ هنا مَحمولٌ على الحَقيقةِ ولكن كيفَ يشاءُ اللهُ تعالى"، " كأنَّهما "غَمامتانِ"، أي: سَحابتانِ، تُظِلَّانِ صاحبَهما عن حَرِّ الموقِفِ، وإنَّما سُمِّيَ غَمامًا لأنَّه يَغُمُّ السَّماءَ، أي: يَستُرُها، "أو غَيايتان"، الغَيايةُ: كُلُّ ما أَظَلَّ الإنسانَ فَوْقَ رأسِهِ، من سحابةٍ، وغيرِها، "أو كأنَّهما فِرْقانِ"، أي: طائفتان، وجماعتان، "مِنْ طَيْرٍ صَوَافَّ" وهي جماعةُ الطَّيرِ الباسِطةُ أجنحَتَهَا، والمرادُ أنَّهما يَقيانِ قارِئَهما من حَرِّ الموقِفِ، وكَرْبِ يومِ القيامةِ، "تُحاجَّانِ عن أصحابِهِمَا"، أي: تُدافِعانِ الجحيمَ والزَّبانيَةَ، أو تُخاصمانِ الرَّبَّ، أو تُجادلان عنهم بالشَّفاعةِ، أو عِنْدَ السُّؤالِ، إذا لم يَنْطِقِ اللِّسانُ، وأَطْبَقَتِ الشَّفَتَانِ، وضاعتِ الحُجَجُ.
رد مع اقتباس
قديم 01-10-2018, 05:43 AM
  #2339
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

" سألتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ عن نظرِ الفُجاءةِ . فأمرني أن أصرفَ بصري "

الراوي: جرير بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2159 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/Ubdqyt1xS9U
—•✵-•-✵•—

-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-


#شرح_الحديث :👁🍃

في هذا الحديثِ أنَّ جَرِيرَ بنَ عبدِ الله البَجَلِيَّ رضِي اللهُ عنه سأَلَ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم عن «نَظَرِ الفُجَاءَةِ»، أي: البَغْتَةِ، فأمَرَه صلَّى الله عليه وسلَّم أنْ يَصرِفَ بصرَه، أي: أمره ألَّا يَنظُرَ مرَّةً ثانيةً؛ لأنَّ الأُولَى إذا لم تَكُنْ بالاختِيارِ فهي مَعفُوٌّ عنها، فإنْ أدامَ النظرَ أَثِمَ.
رد مع اقتباس
قديم 02-10-2018, 03:07 AM
  #2340
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,719
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( إن مِن خيرِ أكحالِكُم الإثْمِدَ، إنه يَجْلُو البصرَ ويُنْبِتُ الشَّعْرَ )

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5128 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/JV4mHu8az-4
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-

#شرح_الحديث :⚱🍃

في هذا الحديث يقول النبي صلى الله عليه وسلم : "خَيرُ ما اكتَحَلتُم به الإثمِدُ"، أي: خيرُ أنواعِ الكُحْلِ نوعٌ يُسمَّى الإثمِدَ، وهو: حَجَرٌ أسوَدُ يَميلُ إلى الحُمْرةِ، يَكونُ في بِلادِ الحِجازِ وأجوَدُه يُؤتَى به مِن أصبَهانَ؛ "فإنَّه"، أي: الكُحْلُ، "يَجْلو البصَر"، أي: يُحافِظُ على العينِ ويُقوِّيها ويَنفَعُها ويَزيدُ مِن إبصارِها، "ويُنْبِتُ الشَّعَرَ"، أي: شَعرَ الجَفْنِ؛ فإنَّه يُساعِدُ على إنباتِه.
رد مع اقتباس

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:13 PM.


images