حديث اليوم [ مميز ] - الصفحة 242 - منتدى عالم الأسرة والمجتمع
logo
إضافة رد
قديم 15-12-2018, 04:16 AM
  #2411
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,622
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( لا يَسْتَقِيمُ إِيمانُ عبدٍ حتى يَسْتَقِيمَ قلبُهُ ، ولا يَسْتَقِيمُ قلبُهُ حتى يَسْتَقِيمَ لسانُهُ ، ولا يَسْتَقِيمُ لسانُهُ ولا يدخلُ رجلٌ الجنةَ لا يَأْمَنُ جارُهُ بَوَائِقَهُ )

الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 2554 خلاصة حكم المحدث: حسن

https://youtu.be/RxZ8Ydo_H0A
—•✵-•-✵•—

-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-



#شرح_الحديث :♥

بيَّنَ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ لِأُمَّتِه أسبابَ الفلاحِ والنَّجاحِ في الدُّنيا والآخرةِ، وأرشَدَها إلى التَّحَلِّي بالآدابِ والأخْلاقِ الإسلامِيَّةِ، وهذا الحديثُ فيه بَيانٌ لبعضِ ذلك؛ يقولُ النَّبيُّ صَلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: "لا يَستقيمُ إيمانُ عَبدٍ حتَّى يَستقيمَ قلْبُه" والمُرادُ باستقامةِ إيمانِه: استقامةُ أعمالِ جَوارحِه؛ فإنَّ أعمالَ جَوارحِه لا تَستقيمُ إلَّا باستقامةِ القلْبِ، ومَعْنَى استقامةِ القلْبِ: أنْ يكونَ مُمْتلِئًا بمَعرفةِ اللهِ ومَحبَّتِه، ومَحبَّةِ طاعتِه، وكراهةِ مَعصيَتِه، وعَظَمتِه، وخَشيَتِه، ومَهابَتِه، ورَجائِه، والتَّوكُّلِ عليه، وهذا هو حَقيقةُ التَّوحيدِ، "ولا يَستقيمُ قلْبُه حتَّى يَستقيمَ لِسانُه"؛ فاللِّسانُ والقلْبُ مُرتبطانِ، واللِّسانُ تَرْجُمانٌ لِمَا في القلْبِ، وهو الَّذي يُعبِّرُ عمَّا يَعقِدُ عليه مِن الإيمانِ أو الكُفرِ، فيَجُرُّ صاحِبَه إمَّا إلى جنَّةٍ، وإمَّا إلى نارٍ، "ولا يَدخُلُ رجُلٌ الجنَّةَ لا يأْمَنُ جارُه بوائقَهُ"، والبوائقُ: جمْعُ بائقةٍ، وهي الغائلةُ، والدَّاهيةُ، والفَتْكُ، والشُّرُورُ، والمُرادُ: أنْ يَمنَعَ أذاهُ وضَرَرَه عن جارِه.
رد مع اقتباس
قديم 16-12-2018, 05:31 AM
  #2412
العذبة
عضو المنتدى الفخري [ وسام القلم الذهبي لعام 2016 ]
 الصورة الرمزية العذبة
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 6,622
العذبة غير متصل  
رد: حديث اليوم [ مميز ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

قال صلى الله عليه وسلم : ( إذا ذهب أحدُكم إلى الغائطِ فلْيذهبْ معه بثلاثةِ أحجارٍ يستطيبُ بهنَّ ، فإنها تُجزئُ عنه )

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 547 خلاصة حكم المحدث: صحيح

https://youtu.be/omwEVueQHFU
—•✵-•-✵•—


-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-

#شرح_الحديث :🏕

علَّمَنا النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم أُمورَ الطَّهارةِ وكيْفيَّتَها، وقدْ كان يُراعِي أحوالَ النَّاسِ وبِيئتَهم وما يُتاحُ لهم فيها دون مشقَّةٍ في التَّنظُّفِ والتَّطهُّرِ بالماءِ ، ومنها الاستِجْمار وهو تطهيُر القُبُلِ أو الدُّبُرِ مِن البوْل أو الغائط بأحجار أو ما يقوم مقامها ، ومما يقوم مقامها المناديل ولكن يُشترط أن لا يقلَّ عن ثلاث مسحات ، وألاّ يكون مما نُهِيَ عن الاستجمار به كالرَّوث والعظام وما له حُرمة كالطعام ونحوه ، وفي هذا الحَديثِ يقولُ النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: "إذا ذهَبَ أحَدُكم إلى الغائطِ"، أي: ليَقْضيَ حاجَتَه من البوْلِ أو التَّبرُّزِ، "فلْيَذهبْ معه بثَلاثةِ أحْجارٍ"، أي: ليَحْمِلْ معَه ثَلاثةَ أحْجارٍ طاهِرَةٍ، ليس فيها عَظْمٌ ولا روْثٌ؛ كما بيَّنَتِ الرِّاواياتُ الأُخرى، "يَستطِيبُ بهنَّ"، أي: يُزيلُ بهم النَّجاسَةَ الخارِجَةَ من إحدى السَّبيلَيْنِ؛ "فإنَّها تُجْزئُ عنه"، أي: تَكْفي الأحْجارُ الثَّلاثةُ كطَهارةٍ له ، ويجوز الاستجمار مع وجود الماء وعدمه ، قال أهل العلم : والأفضل أن يُجمَع بينهما لأنه أكْمَلُ في الإنْقاء .
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:30 PM.


images