الامر بالصدقة - منتدى عالم الأسرة والمجتمع
logo

الملاحظات

الفتاوى الشرعية الفتاوى الشرعية والدينية وخاصة فتاوى الأسرة والمجتمع

إضافة رد
قديم 20-01-2020, 03:42 PM
  #1
ليلة هادئة
عضو نشيط جدا
 الصورة الرمزية ليلة هادئة
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 1,376
ليلة هادئة غير متصل  
الامر بالصدقة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شخص اوصى بصدقة فهل الواجب انه تخرج هذه الصدقة قبل وفاته او انه ياخذ اجرها عادي اذا اخرجت بعد الوفاه لانه نوى ذلك.
__________________
امي حياتي
رد مع اقتباس
قديم 29-01-2020, 10:10 AM
  #2
أبو أسامة
رئيس الهيئة الشرعية
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 990
أبو أسامة غير متصل  
رد: الامر بالصدقة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الوصية تنفذ بحسب وصية الموصِي، والوصية لا تُسَمَّى وصيَّة إلا إذا كانت بعد الوفاة.
أما قبل الوفاة فهي صدقة أو هبة في الحياة.
فإذا طلب الموصِي تنفيذ وصيته بالصدقة بعد الوفاة فإنه يؤجر على وصيته إن شاء الله.
لكنه لو تصدق في حال الحياة وحال الصحة والنشاط والقوة وهو يرغب في المال ويحبه فهو أفضل من أن يتركها وصيةً بعد موته ، فعن أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَيُّ الصَّدَقَةِ أَعْظَمُ أَجْرًا قَالَ أَنْ تَصَدَّقَ وَأَنْتَ صَحِيحٌ شَحِيحٌ تَخْشَى الْفَقْرَ وَتَأْمُلُ الْغِنَى وَلا تُمْهِلُ حَتَّى إِذَا بَلَغَتْ الْحُلْقُومَ قُلْتَ لِفُلانٍ كَذَا وَلِفُلانٍ كَذَا وَقَدْ كَانَ لِفُلانٍ" البخاري (1330 ) مسلم (1713 )
والله تعالى أعلم
وصلى الله وسلم على نبينا محمد
__________________
كثير من المشاكل الأسرية والمعقدة لا تنتهي تماما، وإنما تبقى لها بقايا.
أي أنها قد يبقى منها 20% مثلا


مشاكلنا الأسرية المعقدة كثير منها لا ينتهي بصورة نهائية وإنما تبقى لها بذور يمكن أن تنمو في يوم ما، ما لم نتعاهدها بالحصاد.

مشاكلنا المعقدة لا يمكن حلها بضغطة زر، وإنما تحتاج إلى ممارسة ومجاهدة وضغط نفسي ومدة أطول مما نتوقع ليأخذ الحل مجراه.
المهم الصبر، فقد يكون بينك وبين الحل غشاء رقيق، فلا تتوقف.
رد مع اقتباس
قديم 01-02-2020, 12:17 AM
  #3
ليلة هادئة
عضو نشيط جدا
 الصورة الرمزية ليلة هادئة
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 1,376
ليلة هادئة غير متصل  
رد: الامر بالصدقة

بارك الله فيكم و نفع لكم
سؤال آخر
اعطيت والدتي حفضها الله مالا و هي الآن على فراش المرض و أوصت أن اخذه انا و قالت أنها كانت تدخره لي . اصريت أن المال مالها و لها أن تتصرف فيه كما تشاء لكنها أيضا أصرت أن اخذه و أنه لي عن طيب خاطر منها و رضى .
ما حكم هذا المال ؟
__________________
امي حياتي
رد مع اقتباس
قديم 04-02-2020, 05:18 PM
  #4
أبو أسامة
رئيس الهيئة الشرعية
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 990
أبو أسامة غير متصل  
رد: الامر بالصدقة

إذا لم يكن لها غيرك من الأولاد فلا بأس أن تأخذيه.
أما إذا كان لك إخوة أو أخوات، فالعدل واجب بينكم، إلا أن يأذنوا هم عن طيب خاطر، لأنه لا يجوز للوالدين أن يقدموا بعض أولادهم على بعض في العطية.
عن النعمان بن بشير ـ رضي الله عنه ـ: أن أباه أتى به رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: ( إني نَحَلْتُ (أعطيت) ابني هذا غلاما كان لي، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: أَكُلَّ ولدك نحلته مثل هذا؟، فقال: لا، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: فأرجعه )، وفي رواية: فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( أفعلت هذا بولدك كلهم؟، قال: لا، قال: اتقوا الله واعدلوا في أولادكم، فرجع أبي، فرد تلك الصدقة )، وفي رواية: فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (يا بشير ألك ولد سوى هذا؟، قال: نعم، قال: أَكُلَّهم وهَبْتَ له مثل هذا؟، قال: لا، قال: فلا تشهدني إذا، فإني لا أشهد على جور )، وفي رواية: ( لا تشهدني على جور ) البخاري ومسلم وغيرهما.

والله تعالى أعلم
وصلى الله وسلم على نبينا محمد
__________________
كثير من المشاكل الأسرية والمعقدة لا تنتهي تماما، وإنما تبقى لها بقايا.
أي أنها قد يبقى منها 20% مثلا


مشاكلنا الأسرية المعقدة كثير منها لا ينتهي بصورة نهائية وإنما تبقى لها بذور يمكن أن تنمو في يوم ما، ما لم نتعاهدها بالحصاد.

مشاكلنا المعقدة لا يمكن حلها بضغطة زر، وإنما تحتاج إلى ممارسة ومجاهدة وضغط نفسي ومدة أطول مما نتوقع ليأخذ الحل مجراه.
المهم الصبر، فقد يكون بينك وبين الحل غشاء رقيق، فلا تتوقف.
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:19 AM.


images