هكذا إنتحرمابقي من الحب (تم الطلاق الرد 86) - الصفحة 5 - منتدى عالم الأسرة والمجتمع
logo

الملاحظات

المشاكل المحلولة المشاكل التي حلها أعضاء المنتدى

 
قديم 03-12-2011, 04:06 PM
  #41
cila
عضو مميز
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 2,224
cila غير متصل  
أ حييك على موقفك النبيل والرائع .. الذي
قل ما يتصرف به رجل مر بما مررت به
اخي ..عوضكا الله خيرا مما فاتك..
وحفظ لك الوالدة ..ووفقك لبرها يارب..
__________________
قديم 03-12-2011, 04:28 PM
  #42
المصدومه مره
عضو نشيط
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 177
المصدومه مره غير متصل  
الحمدالله على سلامتك نورت البلد بوجودك
والله يعوضكم ويكتب لكم اللي فيه الخير
قديم 04-12-2011, 03:50 PM
  #43
على شفا حفره
عضو مثالي
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 660
على شفا حفره غير متصل  
الحمد لله على وصولك بالسلامه ستتزوج باذن الله من تقدر الزوج وتحترم الحب والحياه الزوجيه وتنسيك اهلها مو بس هي
كنت من فتره وانا اريد ان اعلم عن مستجداتك فرحت لموضوعك عندما قراته
لك دعوات من قلبي بالتوفيق والسعاده اخي الفاضل
__________________
(أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لاترجعون )
قول الله تعالى
قديم 05-12-2011, 04:06 AM
  #44
حياة افضل
عضو مميز
 الصورة الرمزية حياة افضل
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 607
حياة افضل غير متصل  
أيها الأحباب ... هل ينتحر الحب ؟ ... هل تختفي المشاعر؟ ... هل يحترق الشوق ؟ ... هل تعود الذكريات الأليمة ؟ ... هل تبقي الجروح لن تُجبر ؟ ... لماذا ؟ أيستحق هذا البيت أن ينهار كأن لم يكن ؟ هل ستحق القلب العاشق الطعنات ؟ هل يستحق الإخلاص كل هذا العقاب ؟!!!!

أيتها الفتاه ... أيتها العشيقة ... هل لي أن أسألك سؤال ؟

لماذا ؟ كل هذا أيتها الفتاه بالله هل ترين أن هذا الحب لا يستحق التضحية ؟ هل ترين أن كل أخطائي تستحق كل هذا العقاب ... والله إني أشترطت علي أهلي أن تكون زوجتي في نفس عمري حتي لا أمر بهذا المطب الذي أره الآن دمرني و دمرك ... كنت أظن أن العمر هو العائق الوحيد للتفهم كنت أعتقد أن الفتاه كلما كبرت كلما أدركت ماهي الحياة الزوجية ... كنت أري بالعين العمياء ... و نسيت أن المرأة بما لديها من مبادئ ... أحبابي صحيح أن ما بدأته ها قد أنتهي ... وما بنيته ها قد إنهدم ... والله لقد دفعت الغالي والثمين ... لقد بذلت ما استطيع ... بكيت في حجرك ... أعلت حبك ... بكيت بين يديك... كنت أخشى عليك حتي من نسمات الهواء ... ولو أري المكروه تجاهك جعلت عمري فدائك ... أعلنت أني بك و لك و لأجلك أحببت الحياة ... هل تتذكرين يوم 14 من شهر ذي القعدة لعام 1430 عندما أرسلت لك رسالتي ...


أنا : هل أنت في المنزل .
هي : نعم .
أنا : أريدك أن تخرجي إلي السطح , ومن ثم أرسلي لي من هناك .
هي : أنا الآن في السطح .
أنا : أنظري فوق رأسك ماذا ترين .
هي : أري القمر .
أنا : أنت مثل هذا القمر ... أما أنا فأنا حياتي كمثل هذا الليل المظلم ظلامٌ حالك ... ولكن بعد سطوعك أنظري كيف نورتيه ياقمري ... أما النجوم فهم بقية البشر ... لا نور لهم بوجودك في حياتي ... يا أمورة قلبي ... الله لا يحرمني منك يا أمورة .


ماذا أقول الآن ؟!!! ماذا تروا أن أصنع بعد أن خسف القمر ... و إنطفأ السراج ... وعاد الظلام حالكاً كما كان ... وبدأ مرصع بآلام الجروح ... فكل كلمة حب أسمعها والله أنها باتت تؤلم قلبي ... وكل زوجين أراهما أنها تنغز قلبي ... و الموت ثم الموت حين أري أي عاشقين محتضنين بعضهما ... أشعر بغصة ... و تعود الألام لي ... صحيح أني تجاوزت مراحل كثيرة ولكني لم أتجاوز مرحلة لماذا كل هذا يا أيتها الفتاه ... هل ترين أنا نتعذب بنار الحب الحارقة ونحن صامتون ... أرأيت كيف تندمل جراحنا حين نسمع عمن يعلن حفل زفافه ... أرأيتي أني صادق في حبي بعد أن رحلت ... حيث أردتي ... خرجت من حيث دخلت ... هل أنت تتذكرين من أنا ؟! هل تعودين لسريرك ... وتتذكرين كيف أني عندما وصلت معك مطار هونق كونق نسيت الشنطتين المشحونة و كدت أن أركب التكسي ... ولكن في اللحظات الأخيرة عدت إليها ... لأنك سحرتي قلبي و بوجودك توقعت أني لم أنس شيئاً... و الصورة التي صورتي بها الورود و أنتي في إنتظاري جعلتها خلفية لجوالي و لجهاز الحاسب ... ليست لأنها إحترافية ... ولا لأن الورد نادر ... ولا لأن المكان غريب ... بل لأنك أنت من إلتقطها أيتها النرجسية ... أتتذكرين أول قارب نركبه سوياً و نحن نغامر في بلاد الصين ... أتتذكرين تلك الناطحة التي صعدنا فيها لنري كل البنيان تحت أرجلنا !! ... أتتذكرين الأسواق والمجمعات الفاخرة ... أتتذكرين صحن الفواكه الطازجة الذي أكلناه سوياً ... أتتذكرين الإتفاقات التي أبرمتيها هناك ... حين تقولين " أن ما يمضي من المشاكل في الأمس لا تطرح في نقاش اليوم بل تقفل وتطوي مع إنبثاقة الفجر الجديد " ... وتُفتح صفحة جديدة يكتب فيها الحب ... الإخلاص ... العشق ... الوله ... التضحية ... نترجم كل كلمات الحب ونحفظها بلغات العالم ... وبدأنا بحفظ كلمة أحبك بالفرنيسة ... وقعت أنا الإتفاقية بإبتسامة رقراقة ... وبصمت عليها بيدي حين أمسكت بيدك هناك ونحن في السوق و البحر أمامنا في منظر خلاب ... مضينا نعوم في فلك العشاق ... وسماء الحب ... نعود إلي فندقنا الذي تركناه مبعثراً وقد رُتب في أحلي حلة ... و جُددت كل محتوياته ... ياله من فندق رائع ... أتتذكرين حينما قررنا المغادرة لنري المدينة من أعلي جبل في الليل ... وركبنا التكسي الذي أخترق البحر في نفق طويل ... و ألقي بنا هناك في القمة الساحرة ... لنري كل المدينة بشكلها الرائع وكأنها العروس قد تزينت لحفل زفافها ... وبعد أن صعدنا هناك ... أنسيتي الناطحة التي أطلقت عليها أسمك فلا أقول غير " رأيت عمارتك " إنها بناية كأي بناية في العالم ... ولكن ما جعلها تحتل مكانة في قلبي هو أنك أحببتي تصميمها ... فأرتقت في قلبي وصارت لها معني غير كل البنيان ... يا فتاة أما ترين أني لا أفكر إلا بك ولا أنطق إلا بإسمك ... ولا أتنسم غير عبيرك ... و لا أشتاق أن أري سوي عيناك ... أما ترين يدي لا تمسك إلا يديك ... أترين كم أنا أهتم بك . ولا أسأل إلا عن حالك ... أأنت مرتاحة ؟ أأنت متعبة ؟ أأنت مبسوطة ؟ أأنت سعيدة ؟ أأنت جائعة ؟ أأنت تحبيني !!!!!!!! ولا أملك غير طلب رضاك ... بعدها غادرنا نحو بيت الزوجية ... وبدأ أحمد يشتري الأثاث ... فسؤالي يتكرر أيعجبك هذا ؟ أهذا ما تريدين ؟ أهذا اللون مناسب لك ؟ أهذا يرتقي لذوقك ؟

وبعد هذا ماذا تريدين مني بذلت كل جهدي لإسعادك و يعلم الله من فوق سابع سمائه أني أحببتك حتي الثمالة و عشقتك حتي الجنون و ذبت في هواك حتي النخاع ... و لم تكن تهمني الدراسة بقدر ما يهمني رضاك ... و الله يري ويسمع ... مني وبعد هذا كله بالله كيف تريدين مني أن أثبت لك أنك دخلت قلبي و تربعتي علي عرشه ... و أصبحتي الآمر الناهي ... أصبحتي الأول والأخير ... أصبح قلبي وبات بين يديك ...


أتتذكرين حين تنوين بالرحيل مذا يحصل لهذا الشاب ... تنهار قواه ... وتتقاطر عيناه ... وتُغلق الدنيا في وجهه ... و تسود الألوان في نظره ... ويرتمي بين يديك كأنه ابن الأربعة أعوام ... أتتذكرين أيام شهر الشهد ... حينما استيقظتي بعد أن أغضبتك ... ماذا رأيتي في المطبخ بجانب الورود ؟ ... هل رأيت كلمة أحبك مكتوبة بشموع قد أذبتها بيدي و أحرق لهيبها أصابعي ... لتعلمي مدى آسفى و حبي في آن واحد ...


أريت كل ما مضي ... أصبحت ذكريات مؤلمة ... و ماضي جريح ... أصبحت يوم من أيام الجراح التي لا تُشفي ... ستبقي برغم صدقها حلم في المنام ... لم أعد أريد تذكر هذه الأيام لأني أكرهها بل أنا أحبها و أعشقها وسأظن أنها لن تتكر و لو تكرر الحب مع غيرك ... لأني هذه المرة سأحتاط ... سأتوقع نهايه في أي لحظة ليس كما أول مرة ... فلقد توقعت أننا لن نفترق ولو حصلت أقوي أسباب الفراق ... لأننا عشيقين ...

We love together for ever ""

أليست هذه جملتنا التي نكررها منذ أيام الملكة قبل أن ننهي الإتصال ... وبعد الزواج آخر كلمات ننطقنها قبل النوم ....


الآن أنت هناك تطببين الجراح ... وأنا هنا أكفكف الدموع ... و أما جراحي فلها رب يعتني بها ... لماذا أردتي هذه النهاية؟ ... لماذا تجرأت يداك ولسانك ؟ ... لماذا ساعدك قلبك وعقلك ؟ ... علي تجريحي و إهانتي و تركي بمفردي .... أهذا كله بسبب أني أحببتك و أنك أول حب ... أول عشق ... أول فتاه أضمها لصدري ... أول فتاه أقبلها ... أول فتاه ألامس يديها بيدي ... أول فتاه أنظر لها بملئ عيني ... أتلذذ بجمالها ... أول فتاه ألمس شعرها ... أول فتاه أجلسها جلسة الطفلة في حجر والدها ... ألا تعلمين أن الكون لم يكن يعنيني بدونك ... أما الآن أيتها الوردة الفواحة ... أستبيحك العذر ... و أعتذر إليك ... فأنا راحل ولن أعود لطالما حاربت وناظلت و صبرت علي الصمود ... ولكنك كنت أقوي بقراراتك ... كنت كالجيش لا يهزم و القوة لا تُغلب ... و القمة التي ينكسر الصبر قبل بلوغها ... و الصمود أصلاً مستحيل لأني لم أستطع البلوغ لقمتها...

وداعاً مع كل الإحترام ...

ولعل تفاصيل النهاية في المرة القادمة .
__________________
أنتم رائعون بجمال روعة القمر ... وهذه أولى الثمرات و النجاحات قادمه و بحول الله سأخبركم بكل نجاح كما أخبرتكم بكل ألم ... أنتم تستحقون أعلى وسام في العطاء و التآخي ... كم أحبكم ...
قديم 05-12-2011, 05:52 AM
  #45
نورة الجداويه
عضو نشيط
 الصورة الرمزية نورة الجداويه
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 138
نورة الجداويه غير متصل  
:"(
دمعت عيني =(
وفتحت جروح قديمه
الله يرزقك صبر ايوب
ويفرج همك وغمك
ربنا يعينك يا اخويه
الله يعوضك خييييييييير
__________________
بابا و ماما
الله يخليكم ليّا يَ ـاااااارب
قديم 05-12-2011, 06:16 AM
  #46
بَوحٌ سَمآوي !
عضو مميز
 الصورة الرمزية بَوحٌ سَمآوي !
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 625
بَوحٌ سَمآوي ! غير متصل  

حمداً للربِّ على سَلآمتكمْ
وأهلاً بِكم في الوطنْ ..
/
ثمّ
يَافآضلْ ثقْ سيكونَ العوضَ أجمل مما تتوقعُ
سيلدُ الحبّ جديداً مع حياةِ أخرى أفضلْ ؛ و ستبنَى ركائزهُ بِ الودِ بِ مشيئةِ الربّ
ستنالُ هديةُ الرّبَ و ستعادُ الحياةُ نظِراً وَ خِضراً بينَ عينيكَ وفي كفيكَ ؛
ما يخبأُ في الغيبِ دآئماً أروعُ مما نتوقعَ ..

أسأل الله أن يهبكِ السعادةَ التي تذوي بهذا الألم وهذه الحرقة حيثُ البعيد
حيثُ عالم الآ ذآكرةَ . .


آكرمكمْ الرّبَ ..
__________________
-
يَاربِ تمّم بالفَلاحِ مَسيرتي ..
قديم 05-12-2011, 06:30 AM
  #47
لمسة ناعمة
عضو نشيط جدا
 الصورة الرمزية لمسة ناعمة
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 220
لمسة ناعمة غير متصل  
حياة افضل ...
لا أعلم لماذا تقسو على نفسك ..هل لانك الرجل .. اختار ماذا تريد في حياتك بدون وضع شروط اجتماعية تثقل من تجاوزك للموضوع او انهائة ..

لا تريد الاستمراريه معها هل لانها نكرت حبك وعطائك ام لانها اساءت عشرتك ام انها لاتصلح لزواج ..

اتمنى ان يكون قرارك صحيح وبمحله في الاستمرار او الانهاء ..
__________________
قديم 05-12-2011, 07:44 PM
  #48
هدوووء أنثى
عضو متألق
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 564
هدوووء أنثى غير متصل  
ويبقـــــــــــــــى الحب
__________________
الحجاب عبــاده وليس عاده
قديم 05-12-2011, 09:28 PM
  #49
مس سندريلا
عضو متألق
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 1,691
مس سندريلا غير متصل  
الله يجزيك الخير وين ماكنت
ويفرجها عليك ...
ويبعد عنك المشاكل والهموم
كبعد الارض عن السماء
__________________
**..اللهم صلي على سيدنا محمد..**
** اللهم ما أصبح بي ( وفي المساء : ما امسى بي ) من نعمة أو بأحد من خلقك فمنكــ وحدك لاشريكــ لكــ فلكــ الحمد ولكـ الشكر..(( من قالها صباحا ومساءً فقد ادى شكر يومه )).
قديم 05-12-2011, 10:18 PM
  #50
مس سندريلا
عضو متألق
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 1,691
مس سندريلا غير متصل  
قرات موضوعك

قصتك محزنه ..

التمست فيها من خلال سطورك ..

عاطفتك الشجيه والمندفعه ،،،

قوتك وشجاعتك في تجاوز المحن ،،،

والتمست ...

تضارب وانعكاس وتنافر في صفات
من كانت تشاركك حياتك

لكن ما نقول ماعليها سوى ان تحصد

الندم... الحسرة .. والقهر ..

لانها تركت شخص بصفاتك

ولكن ...

رب ضارة نافعه ..

ومن باعك لاتنظر اليه ولاتفكر فيه..

******************

واعجبني في مواضيعك ...

موهبتك الرائعه في خواطرك

في كيفيه ...

طرحها.. وسردها... وانتقاء الالفاظ فيها


انت انسان مبدع ...

ولا انكر انك ايضا

شهم .. نبيل ... كريم .. بار بوالديك ...

انت تستحق الخير ولا تستحق ما حصل معك

ولكن في الدروس عبر

واتمنى ان تكون حصلت على نتيجه

تجعلك تفكر بعقلانيه ...

تنحي فيها العاطفه والقلب جانبا

فانت انسان عاطفي جدا ...

اتمنى انك تكون قد تعلمت

الكثير من هذه المحنه ...

*******
واسأل الله ان يعوضك بالاحسن
والاخير منها ...

ان شاء الله تعالى ...

ولاتنسى قوله عز وجل :
**(وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لــــكمــ)**
__________________
**..اللهم صلي على سيدنا محمد..**
** اللهم ما أصبح بي ( وفي المساء : ما امسى بي ) من نعمة أو بأحد من خلقك فمنكــ وحدك لاشريكــ لكــ فلكــ الحمد ولكـ الشكر..(( من قالها صباحا ومساءً فقد ادى شكر يومه )).
 

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:24 AM.


images