logo

الملاحظات

الاستشارات العامة حل المشاكل الزوجية والسلوكية والاجتماعية يجيب عليها أعضاء الهيئة الاستشارية

إضافة رد
قديم 23-09-2017, 01:27 AM
  #1
رمق
عضو دائم
 الصورة الرمزية رمق
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 59
رمق غير متصل  
دمرتني غيرة زوجي / م لحظة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احس اني مخنوقه واحتاج حل لاني حياتي كل مالها تصعب علي ..
تزوجت قبل شهر من شخص يحبني لدرجة التملك حرفيا يبيني له لحاله مايبي ازور احد حتى اهلي محتاجة اشوفهم معيي وكل مره يقول الاسبوع الجاي وصبرت تدخل في كل شي في لبسي حتى الكعب منعه علي حتى لو رايحه لنساء فقط عبايتي حلف علي مالبسها مع انها سوداء وساتره وجاب لي عبايه ع الراس ومصر الا البس قفازات وشراريب اوكي مافيها شي بس انا مصدومه ماابي البسها غصب علي كل شي تدخل فيه يغار حتى لما اكلم اخوي واضحك معاه ينقلب وجهه وينفس انا مصدومه ومخنوقه ودي اتطلق لانه نشب لي بكل شي
__________________
و أقول لنفسي سيطلع من عتمتي قمرٌ
رد مع اقتباس
قديم 05-10-2017, 02:44 PM
  #2
00لحظة 00
نائب رئيس الهيئة الاستشارية
 الصورة الرمزية 00لحظة 00
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 2,838
00لحظة 00 غير متصل  
رد: دمرتني غيرة زوجي / م لحظة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اختي الفاضلة احمدي الله تعالى ان رزقكي بهذا الزوج الطيب الذي يريد ان يصونك ويأخذ بيدكي الى رضا ربك والجنة ان شاء الله

ان يحرص على ان يكون لباسك اكثر سترا واحتشاما ان يلزمك بأي شىء تستشعرين فيه بحرصه عليكي وحبه لك شىء من المفترض ان يزيد اعجباك به وليس العكس

واريد ان اوضح لك نقطة غاية في الاهمية صغيرتي وهي انه ان كان من المفترض ان يغير احد الطرفين طباعة ليتماشى مع طباع الاخر فالذي يجب عليه ان يتغير هي المرأة اكثر من الرجل

ليس لاني اقول هذا ولكن لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال

خيرُ نسائِكم من إذا نظر إليها زوجُها سرَّتْه , وإذا أمرَها أطاعتْهُ , وإذا غاب عنها حفظَتْهُ في نفسِها ومالِه
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : العراقي | المصدر : تخريج الإحياء

الصفحة أو الرقم: 2/51 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح


لاحظي ان المأمور بالطاعة هي الزوجة وليس الزوج

والله تعالى يقول

( الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ ...)

الذي له القوامة هو الرجل وليس المرأة

لذا اختي يجب ان تتعاملي مع اوامر زوجك بالطاعة تماما كما كنتي تطيعين والدك

لا تتعاملي ابدا بندية

الامور التي تخص ملابسك عند الخروج التزمي تماما بها لحتى تكون خروجاتك معه اوقات سعيدة وليست غيرة ومشاحنات

اما فيما يخص حديثك مع اخيكي فتعاملي مع الامر بحكمة كأن تشركيه في الحوار اثناء محادثتك معه

واعطيه الجوال وسط حواركما وقولي له فلا يريد ان يسلم عليك

وبعد ان تنهي الحوار حاولي ان تحكي له اجزاء من محادثتكما بحيث لا يشعر ان اخيكي اقرب لك منه ويتأقلم تدريجيا على حواراتك معه

ايضا اخبريه بمدح اخيكي فيه واعجابه به

وبخصوص زياراتك لاهلك فاعلمي غاليتي انك الان لك بيت ومسؤوليات فجيد ان تكون الزيارة مرة اسبوعيا

وانت متزوجة منذ شهر وبالطبع لا يمكن ان يحكم على زوجك خلال هذه الفترة ان زوجك يبعدك عن اهلك لانه من النادر ان يزور العروسين احد خلال هذه الفترة

والمعتاد ان الاهل والمعارف هم من يزورون العروسين خلال اول شهر

فلا تتعجلي الامور ولا تجعلي فكرة الانفصال تأتي على بالك لأنك الان معززة مكرمة مع زوج محب ومهتم اما ان تركتي البيت او انفصلتي عنه لا قدر الله فستكون اقصى امانيكي ان يتصل بك او يسال عليكي او يوافق ان يرجعك زوجه له

وحتى ان ارجعك فلن تحظي بنفس الاهتمام والحب

خاصة مع تزايد اعداد العوانس والطلقات والارامل

فلا تخطئين خطا يصعب اصلاحه واستمتعي باهتمامه وحبه وغيرته

واعلمي اختي بأن زوجك هو طريقك لرضا الله

والَّذي نفسُ محمَّدٍ بيدِه ، لا تؤدِّي المرأةُ حقَّ ربِّها حتَّى تؤدِّيَ حقَّ زوجِها ، ولَو سألَها نفسَها وهي علَى قَتبٍ لم تمنعْهُ [ نفسَها ]

الراوي : عبدالله بن أبي أوفى | المحدث : الألباني | المصدر : آداب الزفاف

الصفحة أو الرقم: 211 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


واعلمي ايضا ان جهادك في سبيل الله بحسن التبعل

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

....... وجئتم تسألوني عن جهادِ الضَّعيفِ ، وجهادُ الضَّعيفِ الحجُّ والعمرةُ ، وجئتم تسألوني عن جهادِ المرأةِ ، وجهادُ المرأةِ حُسنُ التَّبعُّلِ لزوجِها ، وجئتم تسألوني عن الرِّزقِ من أين يأتي وكيف يأتي ، [ أبَى ] اللهُ أن يرزُقَ عبدَه المؤمنَ إلَّا من حيث لا يحتسِبُ

الراوي : علي بن الحسين بن علي | المحدث : ابن عبدالبر | المصدر : التمهيد

الصفحة أو الرقم: 21/20 | خلاصة حكم المحدث : حسن


الله يديم عليكي نعمة الزوج المحب ويجعلكي دائما قرة عين له

في رعاية الله

__________________

كتبتُ وقدْ أيقنتُ يومَ كتابَتِـــي *****بـِأنَّ يدِي تفـْنَى ويبْقى كتابُـهـــــا

فإن كتبتْ خيرًا ستـُجْزَى بمثله*****وإن كـَتبتْ شرًا عليها حسابهــــا
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:19 AM.


images