هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للإشتراك الرجاء اضغط هنــا

إعلان شبكة الألوكة شبكة الألوكة  

 

 

الرئيسية قوانين المشاركة في المنتدى لاستعادة كلمة المرور لتفعيل العضوية لطلب كود تفعيل العضوية لطلب اعلان
العودة   منتدى عالم الأسرة والمجتمع > صحتك بالدنيا > عيادة الاسرة

فعاليات و أنشطة المنتدى


عيادة الاسرة الإجابة على الإستشارات الطبية العامة

إغلاق الموضوع
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 30-09-2007, 03:48 AM
وحيد همه وحيد همه غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
مشاركات: 3
هل دوالي الخصية تسبب العقم ؟؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندي موضوع وأريد من الجميع المشاركة

أنا مقبل على زواج وأعاني من دوالي الخصية له أربع سنوات ممكن ولم أعمل عملية

والحين أريد مشورتكم هل يؤثر على الحياة الجنسية وهل يتم الحمل ( سمعت أنه يسبب العقم ما مدى صحة ذلك )

أرجو المشورة من جميع الأخوان المتزوجين إذا كان أحد يعاني من دوالي الخصية هل عمل عملية جراحية وتم الحمل أم لم يعمل عملية وتم الحمل أم لم يتم الحمل ولم يعمل عملية

وأرجو المساعدة بمشورتكم ....


الاشراف : تم تعديل العنوان ليتناسب مع المضمون

اخر تعديل كان بواسطة » sunshine545 في يوم » 30-09-2007 عند الساعة » 03:08 PM
  #2  
قديم 30-09-2007, 04:56 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مبتسمة وكلي جروح
مبتسمة وكلي جروح مبتسمة وكلي جروح غير متصل
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مشاركات: 2,249
وعليكم السلام
الله يشفيك وييسر لك الزواج السعيد

بنسبه لاستفساراتك الافضل ان تكون بقسم العياده حتى تفيدك الطبيبه

الله معك
  #3  
قديم 30-09-2007, 06:46 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مبتسمة وكلي جروح
مبتسمة وكلي جروح مبتسمة وكلي جروح غير متصل
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مشاركات: 2,249
وما أنصحك به أخي الكريم هو التوجه لاختصاصي تناسلية وذكورة ليقيم الحالة ويتأكد من تأثير دوالي الخصية على كفاءة الحيوانات المنوية
ومن ثَم يتخذ القرار
بإجراء الجراحة إن ثبت تأثيرها بالفعل، وستكون بعدها بخير حال إن شاء الله تعالى


وأسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يتم عليك الصحة والعافية..


إن دوالي الخصية من الأمراض الشائعة عند الرجال والجراحة فيها تكون بسيطة، وبعد إجراء العملية يمكنك أن تمارس حياتك كالمعتاد بالشكل الطبيعي.

وبما أن طبيبك قد أقر إجراء هذه الجراحة فلا بد أنه قد رأى في نتائج تحليل السائل المنوي ما يستدعي ذلك، وبما أن طرق الجراحة متعددة في هذه الحالة، فدعني أوضح لك باختصار أنواع تلك الجراحات التي سألت عنها:
إن عملية الربط الجراحي بشكل عام نقوم فيها بإجراء جراحة بسيطة لدوالي الخصية، وذلك بربط الأوردة عن طريق جرح صغير، أما بالنسبة للطريقة الثانية والتي تجرى في عيادة الأشعة فهناك بعض المراكز المتخصصة في عمل مثل هذا النوع من القسطرة، ويكون بحقن مادة داخل الوريد تعمل على تكسيره بدل ربطه.

والفرق الوحيد بين العمليتين يتمثل في احتمالية وجود أكثر من وريد، وبالتالي تكون عملية القسطرة أصعب نوعًا ما من الجراحة التي يستطيع الجراح من خلالها أن يرى الأوردة بالعين المجردة ويعمل على ربطها.

كما أود أن أضيف أن هناك نوعًا آخر من هذه العمليات التي تتم عن طريق المنظار بفتح فتحتين صغيرتين أسفل البطن، ومن ثم عمل ربط للأوردة.

وحاليًا تجرى هذه العمليات الجراحية فيما يسمى بمستشفيات الجراحة اليومية أو جراحات اليوم الواحد، أي أنك تستطيع إجراءها صباحًا ومغادرة المستشفى عصرًا ويمكنك ممارسة حياتك الطبيعية وأعمالك بعد حوالي ثلاثة أيام من إجراء العملية.

وفي النهاية أخي العزيز.. لك ولطبيبك حرية الاختيار، حيث إن المسألة تقديرية تعتمد على كفاءة الطبيب والطريقة التي اعتاد أن يجري بها هذه الجراحة، والمهم أن تتم هذه العملية -أيًّا كانت الطريقة- بكفاءة وتؤتي ثمارها عادة بعد مرور ما لا يقل عن 6 أشهر من تاريخ إجراء العملية. ويكون ذلك إما بحدوث حمل، أو بتحسن نشاط الحيوانات المنوية وعددها (بشكل جزئي).

ولا أغفل الإشارة إلى أن هناك بعض الأدوية التي تعطى بعد إجراء العملية ولمدة 3 أشهر تعمل على تحسين نشاط وعدد الحيوانات المنوية.

نسأل الله تعالى لك الشفاء التام، وأن يرزقك من البنين والبنات ما تقر به عينك في القريب العاجل..
اللهم آمين.



وبداية أقول لك إن دوالي الخصية هي عبارة عن خلل يصيب الأوردة الخارجة من الخصية والتي تحمل الدم (الفاسد) الراجع من الخصية، ولا تصيب الشرايين المغذية للخصية، وهو في هذا شبيه بما يحدث في دوالي الساقين، حيث تعجز الصمامات المتواجدة داخل هذه الأوردة عن مهمتها في الحفاظ على سريان الدم في اتجاه واحد من أسفل إلى أعلى الجسم، فتتوسع هذه الأوردة مع زيادة قطرها وطولها وتلتوي على شكل حلزوني.

وقد تكون الدوالي كبيرة في الحجم مما يتسبب في زيادة حجم كيس الصفن، وفي هذه الحالة يسهل رؤيتها بالعين المجردة، وتعتبر هذه هي الدرجة الأولى لدوالي الخصية، أما الدرجة الثانية فهي عندما تكون هذه الزيادة متوسطة الحجم ولا يمكن تشخيص دوالي الخصية في هذه الحالة إلا عن طريق التحسس باللمس، والدرجة الثالثة تكون أوضح ظهورًا عندما يكون المريض واقفًا على قدميه وتحديدًا عند الدعم بمحاولة زيادة الضغط داخل البطن بحبس التنفس لعدة ثوان.

وقد تتواجد الدوالي دون التسبب في أعراض مرضية أي دون ألم أو حتى تأثير على الحيوانات المنوية، وهناك نسبة ضئيلة قد تشكو من بعض الآلام بالخصية ويتأثر لديهم عدد وحركة الحيوانات المنوية.

ولكن ما يزيد الأمر تعقيدًا هو أن 40% من الأشخاص غير القادرين على الإنجاب نجد أنهم يعانون من دوالي بالخصية؛ إذ تتسبب دوالي الخصية في انخفاض عدد الحيوانات المنوية وتدني حيويتها، ورغم أن هناك عدة نظريات لتحليل أسباب هذا الضرر فإن أكثر الآراء شيوعًا هي أن تواجد الدوالي يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الخصية، وبعد تصحيح هذا الوضع بواسطة الجراحة أو بالطرق المختلفة تستأنف الخصية نشاطها الطبيعي.

ويستحسن إجراء عملية دوالي الخصية في وقت مبكر وبدون تردد؛ لأن الضرر الذي قد يصيب الخصية من الممكن أن يصبح مستديمًا في حالة التأخر في العلاج، وهناك طرق حديثة للتخلص من الدوالي عن طريق ربط الأوردة المتوسعة فقط، على أن يستمر سريان الدم عن طريق الأوردة الجانبية الموازية، وتتم هذه العمليات تحت البنج الكامل أو النصفي، ويستطيع المريض العودة إلى منزله في نفس اليوم.

وهناك طرق أخرى حديثة للتخلص من الدوالي عن طريق حقن مواد كيميائية داخل الأوردة عن طريق القسطرة ليتم انسدادها كليًّاVaricocele Embolization ، ولقد استعيض عن هذه الطريقة باستعمال قطع من المعدن غير قابل للصدأ بإيصالها إلى المنطقة التي يراد قفلها وذلك عوضًا عن الطريقة التقليدية، وبعد تخدير المنطقة بالبنج الموضعي، ليتم إدخال القسطرة من سطح الجلد بالمتابعة على شاشة العرض وتحضير الأوردة التي يراد قفلها.

وفي النهاية أخي العزيز.. لك ولطبيبك حرية اختيار طريقة العملية، حيث إن المسألة تقديرية تعتمد على كفاءة الطبيب والطريقة التي اعتاد أن يجري بها هذه الجراحة، والمهم أن تتم هذه العملية -أيًّا كانت الطريقة- بكفاءة وتؤتي ثمارها عادة بعد مرور ما لا يقل عن 6 أشهر من تاريخ إجراء العملية.




 
  وهل يتم الحمل ( سمعت أنه يسبب العقم ما مدى صحة ذلك )


وعن الأسباب الشائعة لعقم الرجال فهى:

1- الإصابة بدوالى فى الخصيتين لأنه يتسبب فى حدوث ارتجاع للحيوانات المنوية وإفراز الكلى لبعض السموم توجهها إلى الخصية مما يساهم فى إنتاج حيوانات منوية ضعيفة لا تستطيع تخصيب البويضة وبالتالى لا يحدث الحمل، ودوالى الخصية يمثل حوالى 38% من حالات العقم عند الرجال وتتم معالجته بعملية جراحية بسيطة للغاية، بعدها تزيد كفاءة الحيوانات المنوية بسنبة 70% وتزداد فرص حدوث الحمل بنسبة من 40 إلى 50%.


وبالرغم من التطور الرهيب فى علاج العقم عند الرجال والنجاح فى علاج معظم حالات العقم عند الرجال فى حدود المتاح، إلا أنه لا يوجد سبب واضح للعقم فى حوالى 23% من حالات العقم عند الرجال، مما يرجع الأمر أولا وأخيرا إلى إرادة الله سبحانه وتعالى فهو الذى يرزق من يشاء ويحرم من يشاء.




اخر تعديل كان بواسطة » مبتسمة وكلي جروح في يوم » 30-09-2007 عند الساعة » 06:56 AM السبب: اضافه
  #4  
قديم 30-09-2007, 06:58 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مبتسمة وكلي جروح
مبتسمة وكلي جروح مبتسمة وكلي جروح غير متصل
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مشاركات: 2,249


 
  ما نسبة العقم للرجال التي يكون سببها دوالي الخصية؟ وما هي الاختبارات اللازمة لذلك؟ وما هي وسائل العلاج؟ وشكرًا


دوالي الخصية موجودة بنسبة 15% من الرجال عامة - وهي أكثر شيوعًا على الناحية اليسرى - وفي الرجال الذين يعانون من العقم من الأول (أي لم يكن لهم أولاد من قبل) فهي موجودة بنسبة 40% فيهم - أما الرجال الذين يعانون من عقم ثانوي (أي أنهم كان لهم أولاد، ثم عانوا فيما بعد من العقم)، فهؤلاء نسبة الدوالي فيهم حوالي 80%.

في مرضى الدوالي تتأثر خصائص السائل المنوي كالآتي:

بالنسبة لعدد الحيوانات المنوية: الطبيعي 20 مليون حيوان منوي في السم المكعب - وهذا العدد يقل عن الطبيعي في 65% من مرضى الدوالي.

بالنسبة لحركة الحيوانات المنوية: فيجب أن تكون الحركة طبيعية في 60% على الأقل من الحيوانات المنوية - وتتأثر حركة الحيوانات المنوية في 90% من مرضى الدوالي.

بالنسبة لوجود أشكال غير طبيعية للحيوانات المنوية: فيجب ألا تزيد عن 40% من عدد الحيوانات المنوية - وفي مرضى الدوالي تزيد نسبة الأشكال غير الطبيعية عن الـ40%.


أما بالنسبة للاختبارات اللازمة، فالتشخيص عادة يكون بالكشف الإكلينيكي، وأحيانًا يحتاج الطبيب إلى فحص بالدوبلر الملون على الخصية للتأكد من التشخيص – ويطلب أيضًا من المريض إجراء تحليل للسائل المنوي.

وعلاج الدوالي بالخصية جراحيّ، ويكون بربط الأوردة المتمددة إما على مستوى الخصية (أقل شيوعًا) أو على مستوى الحبل المنوي أعلى الخصية (يحتاج للميكروسكوب الجراحي) أو على مستوى المنطقة الإربية أو على مستوى المنطقة الأعلى من ذلك في البطن، ومن الممكن إجراء العملية بالمنظار الجراحي، وهذا يكون مفيدًا، خاصة في الحالات التي يكون فيها الدوالي على الناحيتين، فبدلاً من عمل جرحين لكل ناحية، فنفس الفتحات التي يدخل منها المنظار الجراحي يتم استخدامها للناحيتين.

ويجري تحليل سائل منوي للمتابعة كل 3 أشهر بعد العملية، والتحسن عادة يظهر بعد 6 أشهر، وإن كان التحسن في الحركة والعدد يحتاج أحيانًا إلى سنة كاملة بعد العملية.
  #5  
قديم 30-09-2007, 07:05 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مبتسمة وكلي جروح
مبتسمة وكلي جروح مبتسمة وكلي جروح غير متصل
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مشاركات: 2,249


 
  السلام عليكم..
أنا شاب أعاني من دوالي الخصية.. منذ كان عمري 15 سنة
***********
***************
*********************
******************************
أسئلتي هو:

ما هي طرق علاج الدوالي؟

وهل الدوالي لها تأثير على العقم؟

وهل لها تأثير في المستقبل؟

وللعلم أنا غير متزوج حاليا، وجزاكم الله ألف خير
.


أخي العزيز، وعليك السلام ورحمة الله وبركاته..
أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يتم عليك الصحة والعافية ويرزقك بالزوجة الصالحة، وأحييك على التزامك بتعاليم طبيبك، وهو ما يبشر إن شاء الله. ولنأخذ جولة سريعة نتعرف فيها على خلفيات مرض دوالي الخصية ودرجاته، فهو عبارة عن خلل يصيب أوردة الخصية المحملة بالدم الفاسد الخارج منها، وهو في هذا شبيه بما يحدث في دوالي الساقين؛ حيث تعجز الصمامات المتواجدة داخل هذه الأوردة عن مهمتها في الحفاظ على سريان الدم في اتجاه واحد من أسفل إلى أعلى الجسم، فتتوسع هذه الأوردة مع زيادة قطرها وطولها، وتلتوي على شكل حلزوني.

وقد تكون الدوالي كبيرة في الحجم؛ وهو ما يتسبب في زيادة حجم كيس الصفن، وفي هذه الحالة يسهل رؤيتها بالعين المجردة، وتعتبر هذه هي الدرجة الأولى لدوالي الخصية. أما الدرجة الثانية فهي عندما تكون هذه الزيادة متوسطة الحجم ولا يمكن تشخيص دوالي الخصية في هذه الحالة إلا عن طريق التحسس باللمس.
والدرجة الثالثة تكون أكثر وضوحًا عندما يكون المريض واقفًا على قدميه، وتحديدًا عند الدعم بمحاولة زيادة الضغط داخل البطن بحبس التنفس لعدة ثوان. وقد تتواجد الدوالي دون التسبب في أعراض مرضية أي دون ألم أو حتى تأثير على الحيوانات المنوية، أما عن حالتك فقد أشرت في سؤالك إلى أنك لا تعاني من ذلك والحمد لله.

ولعلاج الدوالي العديد من الطرق، ومن أحدثها وأفضلها التخلص من الدوالي عن طريق حقن مواد كيميائية داخل الأوردة عن طريق القسطرة؛ ليتم انسدادها كليًّا Varicocele Embolization، ولقد استعيض عن هذه الطريقة باستعمال قطع من المعدن غير قابلة للصدأ بإيصالها إلى المنطقة التي يراد سدها؛ وذلك عوضًا عن الطريقة التقليدية، وبعد تخدير المنطقة بالبنج الموضعي، ليتم إدخال القسطرة من سطح الجلد بالمتابعة على شاشة العرض وتحضير الأوردة التي يراد سدها.

وتوجد طريقة أخرى، وهي ربط الأوردة المتوسعة فقط، على أن يستمر سريان الدم عن طريق الأوردة الجانبية الموازية، وتتم هذه العمليات تحت البنج الكامل أو النصفي، ويستطيع المريض العودة إلى منزله في نفس اليوم.

ويستحسن إجراء عملية دوالي الخصية في وقت مبكر وبدون تردد؛ لأن ضرر الخصية من الممكن أن يصبح مستديمًا في حالة التأخر في العلاج.

أما عن تأثير الدوالي على العقم مستقبلا، فلنا أن نقول للمرة الثانية: إن عملية دوالي الخصية من العمليات ذات نسب النجاح المرتفعة جدا، وشبه مضمونة النتائج، والمهم هو الإسراع في العلاج والكشف عن الحالة؛ فقد سجلت الإحصائيات أن 40% من الأشخاص غير القادرين على الإنجاب يعانون من دوالي بالخصية؛ إذ تتسبب دوالي الخصية في انخفاض عدد الحيوانات المنوية وتدني حيويتها، ورغم أن هناك عدة نظريات لتحليل أسباب هذا الضرر، فإن أكثر الآراء شيوعًا هي أن تواجد الدوالي يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الخصية، وبعد تصحيح هذا الوضع بواسطة الجراحة أو بالطرق المختلفة تستأنف الخصية نشاطها الطبيعي بإذن الله.
  #6  
قديم 30-09-2007, 01:12 PM
محمود أبوجمال محمود أبوجمال غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
مشاركات: 26
ماشاء الله ...

أختي المتابعه ماتركت شي....

أبوجمـــال
  #7  
قديم 30-09-2007, 03:06 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ sunshine545
sunshine545 sunshine545 غير متصل
كبار شخصيات المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
مشاركات: 6,911
ينقل لعيادة المنتدى مكانه الانسب
  #8  
قديم 30-09-2007, 04:18 PM
وحيد همه وحيد همه غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
مشاركات: 3
شكرا أختي متابعة2 على التوضيح

ولكن أرجو من الإخوان الذين مرت بهم أن يقولوا أرائهم . . .

حتى يستفيد الجميع / حيث سمعت أن العملية الجراحية ليس لها أي مردود في علاج الدوالي وكذالك بعض الأطبا لا ينصحون بها لعدم حصول تحسن . ..
  #9  
قديم 30-09-2007, 08:24 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مبتسمة وكلي جروح
مبتسمة وكلي جروح مبتسمة وكلي جروح غير متصل
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
مشاركات: 2,249

العفوووو (:


ولكن أرجو من الإخوان الذين مرت بهم أن يقولوا أرائهم واتمنى ممن مرت به التجربه ان يكتب تجربته .. والله يعافي الجميع . .
  #10  
قديم 01-10-2007, 11:26 AM
الناصع1 الناصع1 غير متصل
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
مشاركات: 1
أخي العزيز وحيد همه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولاً لا تقلق الأمر بسيط جداً جداً

بالنسبة لدوالي الخصيتين هو شيء شائع في نسبة كبيرة من الرجال ولكن بنسب متفاوته أي أن نسب الدوالي دراجات فمنها ما يؤثر على الحيوانات المنوية ويدخل سبب في التأثير على عملية الإنجاب ومنها الذي لا يؤثر على عملية الإنجاب
وهذه نسبة يقررها الإستشاري المختص
أنصحك بالذهاب إلى عيادة إستشاري مختص وأكرر عيادة خاصة أي عيادة إستشاري مختص وليس مركز طبي
وأكرر عليك بعدم الأنشغال والقلق لأن الأمر تافه وبسيط جداً
وفي الختام أدعو الله العلي القدير أن يوفقك ويرزقك الذرية الصالحة ويجمع بينكم بخير ويؤلف بين قلوبكم و ينزل الألفة والمحبة والرحمة بين قلوبكم وقلوب المسلمين أجمعين

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إغلاق الموضوع

علامات

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 07:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع و منتدى عالم الأسرة و المجتمع 2010©