هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للإشتراك الرجاء اضغط هنــا

إعلان شبكة الألوكة شبكة الألوكة  

 

 

الرئيسية قوانين المشاركة في المنتدى لاستعادة كلمة المرور لتفعيل العضوية لطلب كود تفعيل العضوية لطلب اعلان
العودة   منتدى عالم الأسرة والمجتمع > العين الثالثة > مساحة مفتوحة

فعاليات و أنشطة المنتدى


مساحة مفتوحة يطرح في هذا القسم موضوعات ونقاشات مختلفة ، علمية ، وثقافية ، وفكرية ، واجتماعية .

إغلاق الموضوع
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-11-2007, 07:59 AM
السوري السوري غير متصل
كبار شخصيات المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
مشاركات: 1,631
صناعة العود ودهن العود (( أنواعه - طرق استخراجه - صناعه الدهن - طرق الغش ))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

العود: أشجار تتحول إلى نفائس


تعريف:

الإسم العلمي: AQUILARIA SPP

إسم الفصيلة: THYM ELAEACEAE

الإسم العربي: العود

الإسم الهندي: أجار

الإسم الإنكليزي: إيجل وود

الإسم البنغالي: أجارو

الإسم الإيراني: أكيان، بلنجيرج

الإسم الصيني: تشن شيان

وصف النبات

شجرة العود، شجرة دائمة الخضرة، معمرة، يصل ارتفاعها إلى عشرين متراً، ما عدا نوع " Aquilaria Khasiana "، وهي شجيرة لا يتجاوز ارتفاعها ثمانية أمتار




ساق العود أسطواني أملس، والقلف عبارة عن قشرة رقيقة سمكها في الغالب 4 ملم. لون خشب النبات أبيض خفيف، ورقيق دون رائحة. وعند تشريح الساق، تتواجد أنسجة اللحاء جنب إلى جنب مع أنسجة الخشب



وتتميز الأوراق بأنها متبادلة معنقة ونصلُ الورقة بيضاوي مستطيل، ويتراوح طولها ما بين 9 - 5) سم( ، وعرضها 4,5 - 2,5) سم(، وقمة الورقة زائدة، وحافة النصل كاملة ملساء.








النورة: خيمية (طرفية أو أبطية) يتراوح عدد الأزهار من 12 - 4 زهرة، وتبدو الأزهار صغيرة بيضاء مخضرة، طوال موسم الأزهار الممتدّ شهري (نيسان/ أبريل ـ أيار/ مايو).



أما الثمرة فهي عبارة عن علبة، خضراء مصفرة، يصل طولها إلى 5،2 سم، فيها بذرتان فقط، ودورة حياة الجنين قصيرة جداً حيث تصل إلى عشرين يوماً كحد أقصى، ويمتدّ موسم الإثمار في الأشهر ما بين (تموز/ يوليو ـ أيلول/ سبتمبر). بيئة وانتشار أشجار العود



تنمو الأشجار في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية من قارة آسيا، وخصوصاً في الأرض الجبلية غير العالية والسفوح ذات التربة الرملية، بدءاً بمنطقة آسام الهندية، التي تتواجد فيها ثلاثة أنواع هي: "Aquilaria agallocha" وهو النوع الأكثر انتشاراً في آسام والثانية " Aquilaria malaccensis" ويتركز انتشارها في المناطق الحدودية مع بورما وتتواجد في بورما أما النوع الثالث فهو شجيرات تتواجد في منطقة جبال خسيان الهندية، ولذا فاسمها " Aquilaria Khasiana" أما في بورما فـتنمو " Aquilaria malaccensis" وفي كمبوديا وجنوب فيتنام الـ "Aquilaria crassna" وفي أندونيسيا وماليزيا: "Aquilaria bancana و Aquilaria becariana" حتى الصين حيث تنتشر الـ "Aquilaria senensis"




تكون العود:

العود عبارة عن مادة ذات لون داكن، ناتج عن عملية تحول الخشب الأبيض الرقيق إلى خشب داكن اللون (يتأرجح بين البني وحتى الأسود الفاحم).

ويحتوي العود على دهن وزيوت طيارة، تكونت نتيجة إصابة النبات بأنواع من الفطريات مثل ",penisillium and some Fungi Imperfecti Aspergillus, Fusarium". هذه الإصابة، تحصل للشجرة وفق التسلسل الآتي:

1 ـ جرح ساق النبات جرحاً عميقاً، ويتم ذلك بطريقتين: الأولى طبيعية وهي حفر الساق وتشكيل أنفاق فيه، عن طريق بعض أنواع الحشرات. الطريقة الأخرى ميكانيكية عبر إحداث جرح بآلة حادة.

2 ـ تقوم الحشرات ببناء الأنفاق والممرات، عن طريق تدمير بعض خلايا ساق النبات، وخصوصاً الأنسجة الغربالية المحتوية على المادة الغذائية (الكربوهيدرات)، فتسيل المادة الغذائية على جدار الأنفاق، مما يهيء بيئة مناسبة لنمو وانتشار أنواع من الفطريات.





انتشار الفطريات داخل الأنفاق، حيث ينتشر الغزل (الهيفا) الفطري إلى أجزاء أخرى من النبات، ويحدث نتيجة تفاعل أنزيمات الفطريات، أن يتحول جزء من السليلوز واللجنين المحيط بالخلايا إلى دهن عود أولي وتموت الخلايا متصلة. هذه الأجزاء المصابة من النبات تسمى "عود"، وتختلف جودتها حسب كمية الدهون الموجودة فيها.

كيفية الحصول على خشب العود:





في العادة نحصل على أجود أنواع خشب العود، من الأشجار المعمرة، والتي يتراوح عمرها ما بين ((150 - 70 سنة، على أن تكون الإصابة قد تطورت فيها منذ أكثر من 60 عاماً. بداية استخراج هذا المكون النادر، يتم بعملية الحصاد والتقطيع، عبر قطع أشجارالعود في موسم الشتاء وموسم الجفاف. ويتم ذلك بانتزاعها من جذورها، بواسطة خبراء متمرسين، وقطع الشجرة وقطع الأجزاء المصابة، وتتوالى التفاصيل التقليدية:




1 ـ فصل الأجزاء المصابة عن غير المصابة





2 ـ تنظيف الأجزاء المصابة، عبر استخدام أيدي عاملة محترفة، وباستخدام الكثير من معدات النحت.



3-تخليص العود من الأجزاء الغير مصابة، ومن بعض الأجزاء الغير خشبية العالقة بالعود، ويتم ذلك بتأني وصبر.




بعد التنظيف تبدأ عملية التلميع، وذلك باستخدام ما يشبه المبرد المثلم غير الحاد، وكذلك بالأقمشة للحصول على قطع عود نظيفة ولامعة. وتحفظ النفايات لتستخدم في صنع دهن العود.

عملية الفرز:

يقوم خبراء العود بفرز الخشب حسب معياري الوزن واللون.

فينتج عن عملية الفرز، تقسيم يأخذ الترتيب الآتي:





خشب الدبل السوبر Double Super

وهي القطع السوداء والثقيلة الوزن، وهي عادة أفضل أنواع خشب العود وأغلاها ثمناً. أجودها الأسود الصلب، الذي يشبه الصخر، ويتميز بكونه لا يطفو على الماء، ولا يتقطر الدهن منه.



خشب السوبر Super

ويكون أقل سواد وأقل وزناً.

- متوسط

وهو ذو لون بنّي أكثر منه أسود.





العادي

وهو قطع الخشب البني المائل للصفرة، وأدناهم سعراً.

- الدقة

وهي القطع الصغيرة الناتجة عن تكسر خشب العود، وفي الغالب تكون خليطاً من كل الدرجات من الدبل سوبر وحتى العادي، لذا فإن رائحتها تتأرجح بين الممتازة والعادية، مما يجعل سعرها أغلى من العادي في بعض الأحيان.

دهن العود:

وهو زيت ذو رائحة طيبة، يتم الحصول عليه من شجر العود المصاب وذلك بعد عملية التقطير.

كيفية الحصول على دهن العود:





يتم الحصول على الدهن من أشجار العود المصابة والتي يتراوح عمرها بين ((150 - 30 سنة. وبما أن تقطير خشب العود الممتاز مكلف جداً وسيكون سعر الدهن خيالي، فلهذا تستخدم في الغالب أخشاب العود الأقل جودة، والناتجة من تنظيف خشب العود مع أشجار العود الصغيرة (30 سنة) والمصابة.

وتتم العملية حسب المراحل الآتية:




يتم تقطيع الخشب إلى قطع صغيرة جداً، وإذا كان خشب العود شبه جيد فإلى قطع صغيرة ويُدق بمطرقة كبيرة، ليتحول إلى فتات مدقوق (هذا في الهند).

وهناك طريقة أخرى تستخدم في تايلاند، وهي طحن خشب العود بمطحنة كهربائية، وتحويله إلى بودرة.

2 ـ يتم نقع القطع الصغيرة أو البودرة هذه في الماء، لفترة تتراوح من 5 إلى 30 يوماً، وخلال هذه الفترة تحدث عملية التخمر، التي تساعد على تحويل جزءٍ كبير من الشمع الموجود في خشب العود إلى دهن العود.



3 ـ يوضع العود المنقوع في مراجل (قدور) تقطير تختلف سعتها من (300,100,70,60,15) كيلو جرام. وتمرر أنبوبة التقطير فيها عبر صهريج مياه للتكثيف. وهناك النوع الحديث المرتبط بمكثف صغير تدور فيه المياه.






تسعر عليها النار، ويشترط بأن تكون نار حطب الأشجار، التي تمتاز بقوة نارها وبطء احتراقها. ويظل العود على اللهب المعتدل لفترة ما بين (7 إلى (60 يوماً، حسب نوع العود. كلما كان الخشب جيداً وناتج التقطير كبيراً، يستمر التقطير، والعكس صحيح.

5 ـ يُجمع الدهن المتجمع على سطح الماء في وعاء الجمع عند طرف أنبوبة التكثيف.




بعدها يجمع الدهن باليد، وذلك بوضع الكف في وعاء الجمع، فيعلق الدهن بها، ثم يتم حكها بالجفنه (وعاء بيضاوي مفتوح) ليسيل إلى داخلها الدهن. الدهن المجمع يوضع في إناء مفتوح الغطاء لفترة أدناها شهر، مع تعريضه للشمس ليتبخر ما به من ماء.

أساليب الغش لخشب ا لعود:




ترطيب خشب العود: نقعه في الماء وتخفيفه قليلاً بحيث تبقى الرطوبة في الداخل وبالتالي يزداد وزن الخشب وكذلك لإعطائه رائحة زكية.

2 ـ وضع الرصاص بداخل خشب العود لزيادة وزنه.

3 ـ صبغ خشب العود الرديء والأقل جودة بنفس لون العود الأصلي. وعادة لا تصبغ الدبل السوبر ولكن تصبغ الأنواع الأقل جودة.



أساليب الغش في دهن العود:

1 ـ خلط نوعية من الدهن مع نوعية أخرى لتعطي رائحة نوعية مشهورة.

2 ـ خلط أنواع مختلفة بنسب محسوبة ويعطى لها اسم النوع الأفضل.

3 ـ خلط زيت القطن مع دهن العود لزيادة الكمية.

4 ـ إضافة مسك الغزال المذاب في زيت اللوز أو زيت القطن، وذلك لتثبيت الرائحة ودوامها.

المعمول وعيدان الند (البخور).

يجفف العود المدقوق أو البودرة المطحونه، بعد انتهاء عملية التقطير. وتعامل المادة مرة أخرى بإضافة قليل من السكر المذاب، وتوضع في قوالب خاصة إما دائرية، فينتج عنها المعمول بإضافة بعض العطور إليه. أو باستخدام قوالب مستطيلة مع إضافة بعض الروائح العطرية والأصباغ لإنتاج عيدان البخور.



فوائد واستخدامات العود الأخرى:

1 ـ استخدامات قلف شجرة العود:

كون القلف لايحتوي على أنسجة اللحاء، ولسهولة سلخه عن الشجرة وليونته وتماسكه، فلقد استخدم في الكتابة، وخصوصاً في مراسلات الملوك والرهبان. واستخدم كملابس في أدغال الفلبين.

2 ـ الخشب السليم الأبيض الخفيف يستخدم في: صناعة الخرز والسبحة (المسبحة)،وأقلام الرصاص، وعلب المجوهرات.

3 ـ خشب العود إلى جانب رائحته الطيبة، يستخدم منقوعه في العلاج الشعبي: كمقوٍ عام ومقوٍ جنسي، ولعلاج الديدان والسنتاريا، ولعلاج النقرس والروماتيزم.

4 ـ دخان بخور خشب العود، يستخدم كمهدىء موضعي للآلام، وطارد للحشرات مثل البعوض والقمل والبراغيث.

5 ـ دهن العود إلى جانب الرائحة الطيبة، يعالج الأمراض الجلدية ويساعد في علاج الشلل تدليكاً


كيف تعرف دهن العود الاصلي من المغشوش؟
أحضر كوب من الماء وضع نقطة عود به فإن ذاب العود مع الماء يكون أصلي وإن طفا او ترسب يكون تقليد(مغشوش)

دائما وابدا ,كل مكان وكل زمان.
الحمد لله والشكر لله .
ولا اله الا الله.

  #2  
قديم 12-11-2007, 05:25 PM
ليتني اسلى ليتني اسلى غير متصل
كبار شخصيات المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
مشاركات: 7,612
يعطيك العافيه أخي الكريم السوري

معلومات جديده وجميله
  #3  
قديم 12-11-2007, 06:17 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ fleur
fleur fleur غير متصل
عضو مميز ومثالي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
مشاركات: 2,319
معلومات قيمة
جزاك الله خيرا

ربي لا تدرني فردا وانت خير الوارتيين

  #4  
قديم 13-11-2007, 12:15 PM
علي العلي911 علي العلي911 غير متصل
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
مشاركات: 426
قال ابن القيم في الطب النبوي : (( عُودٌ: العود الهندى نوعان؛ أحدهما: يُستعمل فى الأدوية وهو الكُسْت، ويقال له: القُسْط، وسيأتى فى حرف القاف.
الثانى: يُستعمل فى الطِّيب، ويقال له: الأَلُوَّة
وقد روى مسلم فى ((صحيحه)): عن ابن عمر رضى الله عنهما، ((أنه كان يَسْتَجْمِرُ بالأَلُوَّة غير مُطرَّاة، وبكافُور يُطْرَحُ معها))، ويقول: هكذا كان يستجمرُ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم، وثبت عنه فى صفة نعيم أهل الجَنَّة: ((مجامِرُهُمُ الألُوَّةُ)).
و((المجامر)): جمع مِجْمَرٍ؛ وهو ما يُتجمَّر به مِن عود وغيره، وهو أنواع: أجودُها: الهندى، ثم الصِّينى، ثم القَمارى، ثم المنْدَلى.
وأجوده: الأسود والأزرق الصُّلب الرزينُ الدسم، وأقلَّه جودة: ما خفَّ وطفا على الماء.
ويقال: إنه شجر يُقطع ويُدفن فى الأرض سنة، فتأكل الأرض منه ما لا ينفع، ويبقى عودُ الطِّيب، لا تعمل فيه الأرض شيئاً، ويتعفَّن منه قِشرُه وما لا طِيبَ فيه.
وهو حارٌ يابس فى الثالثة، يفتح السُّدد، ويكسر الرياح، ويُذهب بفضل الرُّطوبة، ويُقوِّى الأحشاء والقلب ويُفرحه، وينفع الدماغ، ويُقوِّى الحواس، ويحبِسُ البطن، وينفع مِن سَلَس البَوْل الحادث عن برد المثانة.
قال ابن سمجون: العود ضروب كثيرة يجمعها اسم الأَلُوَّة، ويُستعمل من داخل وخارج، ويُتجمَّرُ به مفرداً ومع غيره، وفى الخلط للكافور به عند التجمير معنى طبى، وهو إصلاحُ كل منهما بالآخر، وفى التجمُّر مراعاةُ جوهر الهواء وإصلاحُه، فإنه أحدُ الأشياء الستة الضرورية التى فى صلاحها صلاحُ الأبدان )) .
إغلاق الموضوع

علامات

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 09:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع و منتدى عالم الأسرة و المجتمع 2010©