هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للإشتراك الرجاء اضغط هنــا

إعلان شبكة الألوكة شبكة الألوكة  

 

 

الرئيسية قوانين المشاركة في المنتدى لاستعادة كلمة المرور لتفعيل العضوية لطلب كود تفعيل العضوية لطلب اعلان
العودة   منتدى عالم الأسرة والمجتمع > صحتك بالدنيا > عيادة الاسرة

فعاليات و أنشطة المنتدى


عيادة الاسرة الإجابة على الإستشارات الطبية العامة

إغلاق الموضوع
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 29-02-2004, 10:27 AM
فارس الحب فارس الحب غير متصل
عضو مميز ومثالي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2004
مشاركات: 241
doodah فترة الأمان . . متى تكون ؟؟

في البداية أود أن أشكر كل أعضاء المنتدى على تجاوبهم مع مشاكل زملائهم وهذا لا يخفى لأي ملاحظ لنشاط المنتدى وتجدد مواضيعه . .

والحقيقة قد يكون هذا أول موضوع لي مستقل أبدأه بنفسي بعد أن كتبت بعض الردود المتفرقة والآن أقدم لكم نفسي كعضو بعد أن تابعت المنتدى لفترة غير قصيرة . . .

فأنا ممن يطمح لحياة أسرية سعيدة يظللها الحب والاتفاق والتضحية والإيثار والطاعة ، وربما أن أغلب مشاركاتي تدور حول كيفية حث الزوجة على المزيد من الاستجابة لطلبات الزوج في ظل ما أعيشه من إحساس بالتقصير وعدم اللين من قبل الزوجة بين يدي زوجها . .


المهم الموضوع حول فترة الأمان ومتى تكون ؟ وتأتي أهمية هذا الموضوع لي من كوني طلبت من زوجتي ان تتوقف عن تناول حبوب منع الحمل قبل شهرين أو ثلاثة تقريبا لأننا رغبنا في الإنجاب ( عندنا ولد عمره 3 سنوات ) ثم حصل لدي ظرف في العمل قد يصعب علي متابعة زوجتي وهي حامل مما غير رأينا إلى أننا أجلنا فكرة الحمل من جديد لكني ولما لاحظته من تحسن نفسية زوجتي بعد تركها للحبوب ولأنها ايضا هي سألت الطبيبة عن اثار العودة إلى الحبوب بعد الانقطاع عنها وقالت لها الطبيبة أنها قد تسبب آلام واضطرابات للدورة الشهرية ، ونظرا لما سبق فقد اتفقنا أن تتوقف زوجتي عن تناول الحبوب مع استمرار رغبتنا في تأجيل الحمل التالي لكني قلقت من كون هذا القرار قد يسبب لها مزيدا من النفور من الجماع لأنها ستتخيل أنه قد يسبب لها الحمل في أي مرة !! ( وهي كانت تحمل هذا النفور من السابق وأتعبتني بذلك ) . .


لذا أفهمتها بأن فترة الأمان في بداية الطهارة ونهايتها هي الحل وأقنعتها بأن فترة التبويض التي قد يحدث فيها حمل تقع ي منتصف الطهارة وأنها تستمر لمدة يومين أو ثلاثة حسب جسم المرأة وأنني مستعد لتركها اسبوع كامل في منتصف الطهارة وليس يومين فقط مع وجود الحب والمودة طبعا على الدوام إلا أن كل هذا لم يقنعها واستمرت حساسيتها من الجماع ونفورها منه على الدوام حتى مع تصميمها على استخدام الواقي في كل الأوقات والذي يفقدني الكثير من المتعة وعبثا حاولت إقناعها بأن نخصص الواقي للأيام التي نخشى فيها وقوع الحمل ونحن نرغب ببعضنا لكن . . .


فهل ما ذكرته لها عن فترة الأمان صحيح ؟؟

وهل يوجد طريقة سهلة منزلية لاختبار جسم المرأة من ناحية التبويض ؟؟ ( مثل اختبار السكر )

وهل يعرف احد من الأعضاء برنامج كمبيوتر قرأت عنه في مجلة العالم الرقمي يتم إدخال أيام دورة المرأة فيه فيقوم بحساب تقويم شهري لها موضحا فترة الأمان وأيام التبويض ؟؟


ساعدوني بارك الله فيكم
  #2  
قديم 29-02-2004, 11:15 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ بنت الموج
بنت الموج بنت الموج غير متصل
عضو المنتدى الفخري
 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
مشاركات: 4,598
ينقل للطب الجنسي

اللهم صلي على سيدنا محمد صلااة اهل السموات واراضين عليه واجري يارب لطفك الخفي في امري والمسلمين

  #3  
قديم 29-02-2004, 12:53 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ superfadi1
superfadi1 superfadi1 غير متصل
عضو المنتدى الفخري
 
تاريخ التسجيل: Feb 2004
مشاركات: 8,609
doodah

أخي فارس

أهلا بك

أولآ: بخصوص طرق منع الحمل:

سأوضح لك وبشكل مختصر وسائل منع الحمل الطبيعية الغير مضرة لجسم المرأة
1_ القذف الخارجي:
وهذا عبارة عن إخراج القضيب من المهبل أثناء الجماع وقذف المني خارجياً.
مزايا هذه الطريقة
لا تحتاج الى تعليم
عيوبها
أ_غير مضمونه لأنك قد تقذف في الداخل دون أن تسيطر على نفسك.
ب_ قد تؤدي إلى احتقان في الأعضاء التناسلية الداخلية للأنثى بسبب عدم الإشباع الجنسي مما قد يؤدي إلى آلام بالظهر والبطن وكذلك قد يؤدى إلى زيادة الطمث
ت_ لا يصلح مع المصابين بالقذف المبكر.

2_طريقة فترة الأمان
وهي تعتمد على الافتراض أن البويضة لا يمكن تلقيحها بعد مرور 36 ساعة على خروجها من المبيض
وأن الحيوان المنوي لا يعيش في الجهاز التناسلي للأنثى أكثر من 4 أيام على أكثر تقدير
وأن التبويض يحدث قبل نزول الحيض بـ 14 يوماً
ولممارسة هذه الطريقة لا بد أن تحتفظ السيدة بتواريخ الطمث،
وبذلك نجد أن فترة الأمان تكون تقريباً الأربعة أيام بعد انتهاء الطمث والخمسة إلى ثمانية أيام قبل موعد الطمث التالي
مزايا هذه الطريقة
لا تحتاج إلى أدوية أو عقاقير
عيوبها
أ_غير مضمونه
ب_لا تصلح مع المتزوجين حديثاً أو مع ذوي الشبق الجنسي الرائد
ت_تحتاج الى مستوى عالٍ من الثقافة والإصرار.

ثانيآ: بخصوص إختبار الحمل:
وقبل أن أذكر لك طرق إختبار الحمل عليك أن تفهم هذه الحقيقة
وهي أنه عندما تنغرس البويضة الملقحة في الرحم
يتكون هرمون يساعد على نمو الجنين وانغراسه،
ويخرج هذا الهرمون من الجسم عن طريق البول
ويمكن اكتشافه إذا وجد في البول بتركيز كاف بواسطة المواد الكيماوية المستخدمة في اختبارات الحمل.
أما عن طرق إختبار الحمل فيوجد 3 طرق:
1_اختبار الحمل المنزلي
هذا الاختبار المنزلي يستطيع تشخيص حالة الحمل عن طريق اكتشاف الهرمون في البول وبعض هذه الاختبارات المنزلية يستطيع أن ينبئ المرأة بحملها في وقت مبكر قد يكون منذ اليوم الأول لغياب حيضها (حوالي 14 يوما بعد الحمل) بل قد يتم الكشف عنه خلال دقائق من فحص عينة البول منزليا وفي أي وقت من أوقات النهار.
2_اختبار الحمل البولي في المختبر
يتم إجراء هذا الاختبار في المختبر أو العيادة
وهو قادر على اكتشاف الهرمون في البول بدقة قد تصل إلى 100% وبإمكانه اكتشاف أية نسبة من الهرمون وفي وقت مبكر من الحمل قد يبلغ 7 إلى 10 أيام بعد حدوث الحمل.
3_ختبارات الدم المخبرية
اختبارات الدم لمعرفة حدوث الحمل تستطيع أن تكتشف الهرمون بدقة تبلغ 100% وشكل أفضل من إختبار البول في المختبر
وفي وقت مبكر يمكن أن يصل إلى 7 أيام بعد الحمل وكذلك يساعد هذا الاختبار على أن يحدد موعد الحمل عن طريق قياس مقدار الهرمون
تحياتي لك

أخوك

superfadi1



  #4  
قديم 01-03-2004, 12:13 AM
فارس الحب فارس الحب غير متصل
عضو مميز ومثالي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2004
مشاركات: 241
الاخت المشرفة بنت الموج . . . شكرا لعى نقل الموضوع للمكان المناسب لكني بقيت نصف ساعة أبحث عن الموضوع ولا ألعم انه انتقل هنا


الاخ super fadi أشكر لك من قلبي ردك المفصل والواضح والحقيقة أن الطرق التي ذكرت لم تكن لتخفى علي لكني أحببت الاستزادة وتأكيد المعلومة لدي ، وبالنسبة لطرق منع الحمل الطبيعية التي ذكرت فربما أستطيع استخدام الثانية وهي فترة الأمان أما الأولى وهي القذف خارج المهبل فهذه ( صعععععبة شوووييي !!! ) يعني متى نلاقي هالفرصة !!

وأما ماذكرت من اختبارات الحمل فأشكرك عليها لكنني كنت اقصد اختبارات الخصوبة بمعنى تستطيع المرأة أن تجري الاختبار في البيت وتعرف هل هي تحتمل التلقيح في هذا اليوم أم لا بحيث لو ظهرت نتيجة الاختبار أنها إيجابية ( يعني يوجد بها بويضة ) فإنها تتوقف عن الجماع حتى يمر يومين أو ثلاة بحيث تذهب البويضة ( هذا إذا كانت الزوجة لا تريد الإنجاب ) ويمكن أن تستخدم هذه الطريقة بالعكس لمن يبحثون عن الإنجاب بحيث إذا رأت الزوجة أن النتيجة إيجابية تخبر الزوج وهو يكمل الباقي


وشكرا للجميع . . . ودمتم سالمين
  #5  
قديم 01-03-2004, 02:59 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ superfadi1
superfadi1 superfadi1 غير متصل
عضو المنتدى الفخري
 
تاريخ التسجيل: Feb 2004
مشاركات: 8,609
ثانيآ: بخصوص إختبار الحمل:
وقبل أن أذكر لك طرق إختبار الحمل عليك أن تفهم هذه الحقيقة
وهي أنه عندما تنغرس البويضة الملقحة في الرحم
يتكون هرمون يساعد على نمو الجنين وانغراسه،
ويخرج هذا الهرمون من الجسم عن طريق البول
ويمكن اكتشافه إذا وجد في البول بتركيز كاف بواسطة المواد الكيماوية المستخدمة في اختبارات الحمل.
أما عن طرق إختبار الحمل فيوجد 3 طرق:
1_اختبار الحمل المنزلي
هذا الاختبار المنزلي يستطيع تشخيص حالة الحمل عن طريق اكتشاف الهرمون في البول وبعض هذه الاختبارات المنزلية يستطيع أن ينبئ المرأة بحملها في وقت مبكر قد يكون منذ اليوم الأول لغياب حيضها (حوالي 14 يوما بعد الحمل) بل قد يتم الكشف عنه خلال دقائق من فحص عينة البول منزليا وفي أي وقت من أوقات النهار.
2_اختبار الحمل البولي في المختبر
يتم إجراء هذا الاختبار في المختبر أو العيادة
وهو قادر على اكتشاف الهرمون في البول بدقة قد تصل إلى 100% وبإمكانه اكتشاف أية نسبة من الهرمون وفي وقت مبكر من الحمل قد يبلغ 7 إلى 10 أيام بعد حدوث الحمل.
3_ختبارات الدم المخبرية
اختبارات الدم لمعرفة حدوث الحمل تستطيع أن تكتشف الهرمون بدقة تبلغ 100% وشكل أفضل من إختبار البول في المختبر
وفي وقت مبكر يمكن أن يصل إلى 7 أيام بعد الحمل وكذلك يساعد هذا الاختبار على أن يحدد موعد الحمل عن طريق قياس مقدار الهرمون

تحياتي لك

إغلاق الموضوع

علامات

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 01:20 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع و منتدى عالم الأسرة و المجتمع 2010©