logo

الملاحظات

عيادة الاسرة الإجابة على الإستشارات الطبية العامة

موضوع مغلق
قديم 30-07-2011, 01:37 PM
  #1
الشاب المتفائل
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 15
الشاب المتفائل غير متصل  
المداعبة أثناء فترة الحيض

السلام عليكم,
أعتذر عن هذا السؤال إن كان فيه سوء للأدب, والسؤال هو :
هل هناك أي ضرر صحي على الزوجة إذا قام زوجها بمداعبة فرجها بيده أو إيلاج أحد أصابعه في فرجها وهي حائض وذلك للوصول بها إلى النشوة الجنسية.
أكرر إعتذاري عن هذا السؤال ولكنه هام جدا ً لمعرفة الحكم الفقهي.
قديم 30-07-2011, 01:59 PM
  #2
منادي
كبار شخصيات المنتدى
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 6,827
منادي غير متصل  
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إليك هذا الرابط

http://www.66n.com/forums/showthread.php?t=170112&highli=%C7%E1%CD%ED%D6
__________________
اللهم ارحم خالتي رحمةً واسعة
اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة
اللهم ارحم عمتي رحمةً واسعة
اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة



اللهم سلط على بشار من يسومه سوء العذاب
قديم 30-07-2011, 03:21 PM
  #3
الشاب المتفائل
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 15
الشاب المتفائل غير متصل  
شكرا ً لك أخي منادي ولكن هذا المقال لم يعطني الجواب الشافي على سؤالي وإنما كان جل موضوعه عن حرمة إيلاج القضيب وما يرافق ذلك من أذى للزوج والزوجة.
وسؤالي لا يدخل ضمن موضوع إيلاج القضيب, لذا يرجى إفادتي أكثر. وشكرا ً
قديم 30-07-2011, 04:06 PM
  #4
شاطىء بلا أمواج
قلم مبدع
 الصورة الرمزية شاطىء بلا أمواج
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 226
شاطىء بلا أمواج غير متصل  
بالعكس يا أخي الرابط الذي جلبه الأخ منادي جدا مفيد ولو تأملته جيدا لأفادك

انظر إلى هذا الجزء مثلا :

اقتباس:
لهذا فإن إدخال القضيب إلى الفرج والمهبل في أثناء الحيض ليس إلا إدخالاً للميكروبات في وقت لا تستطيع فيه أجهزة الدفاع أن تقاوم .

ويرى الدكتور البار أن الأذى لا يقتصر على ما ذكره من نمو الميكروبات في الرحم والمهبل الذي يصعب علاجه ، ولكن يتعداه إلى أشياء أخرى هي :

1. امتداد الالتهابات إلى قناتي الرحم فتسدها ، مما قد يؤدي إلى العقم أو إلى الحمل خارج الرحم ، وهو أخطر أنواع الحمل على الإطلاق .

2. امتداد الالتهاب إلى قناة مجرى البول ، فالمثانة فالحالبين فالكلى ، وأمراض الجهاز البولي خطيرة ومزمنة .

3. ازدياد الميكروبات في دم الحيض وخاصة ميكروب السيلان
تستطيع أن تستخلص أن إدخال أي شيء سواء كان قضيبا أو غيره ماهو إلا إدخال للميكروبات وما يترتب على ذلك من أضرار تم ذكرها في المقطع المقتبس.



تحياتي
قديم 30-07-2011, 06:20 PM
  #5
منادي
كبار شخصيات المنتدى
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 6,827
منادي غير متصل  
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاب المتفائل مشاهدة المشاركة
وسؤالي لا يدخل ضمن موضوع إيلاج القضيب, لذا يرجى إفادتي أكثر. وشكرا ً
أخي الفاضل

بما أنك طرحت موضوعك فسوف أرد عليك

كلامها سوى

الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فيجوز للزوج أن يستمتع بما شاء من زوجته، فيما عدا إتيانها في الحيضة أو في الدبر، وأما وضع الأصبع في دبرها أو فرجها، فقد سبق بيانه في الفتوى رقم: 7908، فلتراجع.

الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:‏
فيجوز لكل من الزوجين أن يستمتع بجميع بدن الآخر، وأن ينظر إليه ويمسه حتى الفرج.‏
ويستثنى من ذلك أمران:‏
‏1- أن يجامعها في الفرج وهي حائض، لقوله تعالى: (ويسألونك عن المحيض قل هو ‏أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من ‏حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ) [البقرة: 222] والراجح ‏‏-أيضاً- أنه لا يباشرها فيما بين سرتها وركبتها، لما ثبت عن عائشة رضي الله ‏عنها قالت: كانت إحدانا إذا كانت حائضاً فأراد رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏أن يباشرها، أمرها أن تتزر في فور حيضتها ثم يباشرها. أخرجه البخاري وغيره.‏
‏2- أن يأتيها في دبرها " محل الأذى" لما في المسند وسنن الترمذي وسنن أبي داود أن ‏النبي صلى الله عليه وسلم قال: " من أتى حائضاً أو امرأة في دبرها أو كاهناً ‏فصدقه، فقد برئ مما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم".
وفي المسند وسنن أبي ‏داود وغيرهما أنه صلى الله عليه وسلم قال: " ملعون من أتى امرأته في دبرها". وفي ‏رواية في المسند "لا ينظر الله عز وجل إلى رجل جامع امرأته في دبرها".
ومما علل ‏به العلماء المنع من الوطء في الدبر: ملاقاة العضو للنجاسة المغلظة. وقالوا: إن الله ‏حرم في محكم كتابه الوطء في الفرج زمن الحيض للأذى العارض، فأولى أن يحرم ‏الوطء في الدبر الذي هو محل الأذى في كل حين. وقد نص العلماء على أن ‏ملامسة عين النجاسة لغير حاجة ممنوعة. ونقول للسائل: إنه لما كان إدخال العضو ‏الذي من شأن إدخاله في الفروج حصول اللذة وقضاء الأرب طبعاً وشرعاً، ‏لما كان إدخاله في ذلك المحل ممنوعاً، فمن باب أولى أن يمنع إدخال غيره مما لا ‏فائدة في إدخاله في الأصل، بل قد يكون في إدخاله ضرر بالمحل، ثم أن هذا الفعل مما تأنف منه الفطر السليمة والأذواق المستقيمة، وإنما هو تقليد أعمى لمن انتكست فطرهم، وتبلدت ‏أذواقهم، وجعلوا كل همهم إشباع شهوتهم الحيوانية غير مراعين أدباً ولا خلقاً ولا ‏طهارة. فأراهم هواهم حسناً ما ليس بالحسن. نسأل الله السلامة، إضافة إلى أن ‏استمرار ذلك الفعل والمداومة عليه قد يجر الفاعل إلى ما هو أشنع وهو الوطء في ‏الدبر، وقد حصل ذلك بالفعل حسبما بلغنا. وتلك عادة من يتبع هواه في كل ما ‏يزينه له فإنه يتدرج لإيقاعه في الأمور العظام بتزيين ما هو أخف، ثم الانتقال ‏به شيئاً فشيئاً حتى يوبقه.‏
وقد ضرب النبي صلى الله عليه وسلم لذلك مثلاً جلياً جليلاً فقال: "كالراعي يرعى حول ‏الحمى يوشك أن يقع فيه".
‏وإن فيما شرع الله تعالى من الاتصال بين الزوجين غنى لإشباع الغرائز السوية، وتحصيلاً ‏للفوائد المنشودة من ذلك الاتصال.‏
والله أعلم.‏





المصدر(الإسلام ويب)
__________________
اللهم ارحم خالتي رحمةً واسعة
اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة
اللهم ارحم عمتي رحمةً واسعة
اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة



اللهم سلط على بشار من يسومه سوء العذاب

التعديل الأخير تم بواسطة منادي ; 30-07-2011 الساعة 06:30 PM
موضوع مغلق

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:19 PM.


images