هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للإشتراك الرجاء اضغط هنــا

إعلان شبكة الألوكة شبكة الألوكة  

 

 

الرئيسية قوانين المشاركة في المنتدى لاستعادة كلمة المرور لتفعيل العضوية لطلب كود تفعيل العضوية لطلب اعلان
العودة   منتدى عالم الأسرة والمجتمع > عالم الحياة الزوجية > المتزوجين

فعاليات و أنشطة المنتدى


المتزوجين مواضيع تهم المتزوجين من الرجال والنساء.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-06-2012, 10:04 AM
عمران الحكيم عمران الحكيم غير متصل
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
مشاركات: 1,646
الغلو في حب الاسره




رأيته مهموما مغموما قد وضع يده على خده وارح في يغط تفكير عميق

قطعت عليه تفكيره .. وسلمت عليه .. لم يسمعني .. اعدت عليه السلام

رد بثقل وعينين ذابلتين من الهم والغم



قلت له خير ابا عبدالله ما بك اراك مهموما مغموما ..؟؟


قال لي يا صديقي لقد اقتنعت بمقوله من علق قلبه بشي غير الله هلك

ومن احب احد استعبده .. واذا احببت اذلك الحبيب بحبه .. وادركت معني

التوازن في الحياه وعدم التطرف .. وقاتل الله من غرني بنصائح عقيمه

تدفع الى التطرف في الجفاء او التعلق بالاسره ...

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ( احب حبيبك

هونا ما عسى ان يكون بغيضك يوما ما وابغض بغيضك هونا ما عسى ان

يكون حبيبك هون ما ) وصدق عليه السلام في قوله ( ان لربك عليك

حقا ولنفسك عليك حقا ولاهلك عليك حقا ولعينك عليك حقا ولزوك عليك

حقا .. فاعط كل ذي حق حقه ) .. لقد كان عندي حق الاسره فقط

ونسيت بقية الحقوق





قلت له عن اي حب تتحدث ؟؟



قال حب الزوجه والابناء .. الاسره .. اعطيتهم كل شي

واعطوني العقوق وسقوني المر والعلقم واصبت بالسكر والضغط

بسبب خوفي وحرصي عليهم .. وركضى في سبيل راحتهم ورضاهم ..

وما حصدت الا الهم والغم ..




قلت له ان الناس اليوم يقولون اننا نعيش جفاف عاطفي وتصحر

في العلاقات الدافئه في محيط الاسره ؟؟


قال نعم لان الناس عندنا طرفان ووسط منهم من علق قلبه بأسرته

وابنائه فصار يمرض لمرضهم ويحزن لحزنهم وتوحدت مشاعره معهم

ويرضيهم على حساب راحته ودينه ومشاريعه وعلاقاته

ومنهم من نبذ اسرته خلف ظهره وقلب لهم ظهر المجن وصاروا

صفرا في حياته فلا يعرفهم ولا يسأل عنهم .. والحق ضاع بين التفريط

والافراط .. والفضيله وسط بين رذيلتين وهدي بين ضلالتين ..




قلت له ياصديقي ان حب الاولاد والزوجه زينه الحياه وبهجتها ؟؟


قال نعم بشرط ان لا يذلوك ولا يستعبدك حبهم .. بحيث لا تستغني عنهم

الم تسمع الى قول النبي عليه السلام ( ان المرأه خلقت من ضلع ولن

تستقيم لك على طريقه ) رواه مسلم .. ماذا تفهم من قوله لن تستقيم لك

على طريقه .. اليس معناه ان كلام الليل يمحاه النهار .. وان ثناء الامس

ينقلب الى ذم اليوم وانها متقلبه المشاعر والعواطف ... كل يوم لها مزاج

تاره رضي وتاره فرح وتاره غضب وتاره اكتئاب .. فاذا علقت قلبك بها

ضعت في اوديه الهم والحزن


قلت له لك نظره غريبه في الحب لاول مرة اسمعها ؟؟


قال لي ياصديقي الدنيا دروس وقد عانيت من عقوق ابنائي وزوجتي

وانا في سن الخمسين وقد بذلت لهم زهرة شبابي وخلاصة وقتي

ونسيت نفسي معهم فلم ازدد علما ولم اكتسب صديقا .. تركت

كل شي من اجلهم .. من الفجر الى الليل وانا في خدمتهم ..

خسرت الاصدقاء والاخوه واغتررت بقول بعض المرشدين الغافلين

اسرتك رقم واحد في حياتك .. اخذت بهذه المقوله الخاطئه ونسيت

نفسي وعلاقاتي وحياتي الخاصه ...




قلت له وهل نهمل اولادنا ونترك زوجاتنا لانهم قد يعقوننا ؟؟


قال معاذ الله ان اقول ذالك .. وكم عانيت من فهم بعض المتطرفين

في التعلق بالاسر .. تقول كلاما لا يعجبهم ولاول مرة يطرق سمعهم

فيرمونك بالنقائص والمعايب ولو احسنو السماع لفهموا ..


انا اقول لا تنسى نفسك وعلاقاتك وانجازتك في مقابل اسرتك ..

لا تعلق قلبك بالاولاد فربما عقوك في كبرهم .. او صارو سبب لتعاستك

لا تعلق قلبك بالزوجه فربما انقلبت عليك في يوم من الايام فلا وفاء لزوجه

لا تعلق قلبك بالمال .. قسم وقتك على حياتك اعط اسرتك حقها وربك حقه

ومشاريعك حقها وانجازتك حقها واصدقائك حقهم .. اياك ان تستعبدك الاسره

او الزوجه او الابناء فتنسى نفسك .. وتجد نفسك في النهايه تخوض في بحر

الحياه لوحدك .. وانك اعطيت زهرة حياتك لمن لا يستحق ...
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-06-2012, 10:43 AM
غصة فراق غصة فراق غير متصل
عضو نشيط جدا
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
مشاركات: 459
رد : الغلو في حب الاسره

لما قريت الموضوع تبادر لذهني حديث الرسول عليه الصلاة والسلام

{ ﻣﻦ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻵﺧﺮﺓ ﻫﻤﻪ، ﺟﻌﻞ ﺍﻟﻠﻪ
ﻏﻨﺎﻩ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻪ، ﻭﺟﻤﻊ ﻋﻠﻪ ﺷﻤﻠﻪ، ﺛﻢ
ﺃﺗﺘﻪ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻫﻲ ﺭﺍﻏﻤﺔ، ﻭﻣﻦ ﻛﺎﻧﺖ
ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻫﻤﻪ ﺟﻌﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻘﺮﻩ ﺑﻴﻦ ﻋﻴﻨﻴﻪ،
ﻭﻓﺮّﻕ ﻋﻠﻴﻪ ﺷﻤﻠﻪ، ﻭﻟﻦ ﻳﺄﺗﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ
ﺇﻻ ﻣﺎ ﻗُﺪﺭ ﻟﻪ }

لم يخلقنا الله ألا لعبادته وهذه وظيفتنا الأولى بالحياه..ماأن ننحرف عن هذا الطريق ألا وتكون حياتنا معيشة ضنكآ

جميل ان يهتم الأنسان بأسرته يحسن رعاية أولاده(كلكم راع وكلكم مسؤل عن رعيته) ويؤدي حقوق زوجته ..وكذلك الزوجه تحسن تبعلها لزوجها..وهذا كله يؤجرون عليه..لكن الأتزان مطلوب بشكل لايبعدنا عن باقي جوانب الحياه الأخرى ولاسيما أهم جانب علاقتنا مع الله..

جزاك الله خير أخ عمران وجعله في ميزان حسناتك..
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-06-2012, 11:00 AM
نيتشه نيتشه غير متصل
عضو نشيط جدا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
مشاركات: 210
رد : الغلو في حب الاسره

كلام مؤثر جدا وأعتقد أن الزوج إذا كانت زوجته وفية فستكون الحياة في نهايتها اجمل من بدايتها وإذا كان همها جاراتها وزميلاتها فهذا الشقاء كل الشقاء لأنها ستربي اولادها على المنفعة والمصلحة ويكونوا لئام مثل أمهم(مشكلة أكثر مجتمعنا يريد أن يظهر أمام الآخرين أنه سعيد ومرتاح مادياً لكن لا يفكر أن يعيش ذلك حقيقةً)
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-06-2012, 11:39 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ RENOL
RENOL RENOL غير متصل
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
مشاركات: 804
رد : الغلو في حب الاسره

كلام اكثر من رائع و ينطبق على الطرفين الزوج و الزوجة
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05-06-2012, 08:38 PM
Neat Man Neat Man غير متصل
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
مشاركات: 1,786
رد : الغلو في حب الاسره

شكراً لك أخي عمران، ولا أزيد على من سبقني من الأخوة والأخوات فيما يتعلق بهذا الموضوع، بالنسبة لأقتباسك، أود أن أوضح إن لم أكن مخطئاً أن مقولة " أحبب حبيبك هوناً ما ..." هي لعلي بن أبي طالب وليست حديث.

رأيت ذات يوم رجلا من العامة يستمع إلى خطيب و هو معجب به ، فسألته ماذا فهمت أجابني و هو حانق وهل أستطيع أن أفهم ما يقوله هذا العالم العظيم ! "علي الوردي"

اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-06-2012, 01:05 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ khaled boss
khaled boss khaled boss غير متصل
قلم مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2011
مشاركات: 471
رد : الغلو في حب الاسره

موضوع جميل جدا جدا....
التوازن جميل في كل شيء... ليس للأسرة والأصدقاء فقط... فحتى العمل والعلم.. حاول التوازن في كل شيء...
لا أحب أن اكون ناجحا ومتفوقا في مجال واحد وتاركا المجالات الأخرى في الحياة... أحب أن أعطي كل شيء حقه...
والفائز من اعطى الله القسط الأكبر... سيعيش سعيدا... أحب الله يحبك... فيحبب لك خلقه... وتأتيك الدنيا راغبة...

مرة في هذا المنتدى قرأت قصة عضوة هنا أعجبتني كثيرا...
قالت تشاجرت مع زوجي فنام هو وتركي ابكي... نظرت إليه وحاولت تذكر حسناته فلم استطع فكانت كل صفاته سيئة...
فما كان منها إلا ان قامت وتوضئت وصلت ركيعات... حتى صلت الفجر... بعدها قرأت اذكار الصباح... فإنشرح صدرها... وعندما عادت لفراشها رأت زوجها مازال نائما... فشعرت بالحب نحوه... حاولت تذكر صفاته السيئة فما إستطاعت.. كانت ترى كل صفاته حسنة... فسبحان الله مقلب القلوب... قلب قلوبنا على حبك وحب نبيك... وحبب إلينا خلقك... حقيقة هذه القصة أثرت في كثيرا ولن انساها ماحييت... تختزل الكثير من العبر...
شاكر لمضوعك الكريم....
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-06-2012, 03:41 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ المتفائل بالله
المتفائل بالله المتفائل بالله غير متصل
عضو نشيط جدا
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
مشاركات: 1,406
رد : الغلو في حب الاسره

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

والله يا أخ عمران صارلي فترة في تويتر أكتب عن هالموضوع هذا

واحد من تويتراتي قلت فيه ( كيف تتعلق قلوبنا في بشرٍ معرضين للموت والزوال ، وننسى أن نعلق قلوبنا في الحي الذي لايزول ) !!

كما قلت في وقت سابق لمن يتعلق بحب المرأة كثيراً
(إن إغراق المرأة بالحب " الزائد " هو أمر خاطئ ، ف المرأة جُبلت على طلب المزيد دائماً ، لذلك يعتبر إستعمال بعض انواع الحرمان من المدعمات الأساسية لموازنة مشاعرنا )

كلام جميل أخي عمران .
كل الحب.

كل ماتريدون معرفتة عن عالم العطور
http://www.66n.com/forums/showthread.php?t=249650

اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 06-06-2012, 05:30 AM
مسز داني مسز داني متصل الآن
كبار شخصيات المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
مشاركات: 5,069
رد : الغلو في حب الاسره


 
  قال نعم بشرط ان لا يذلوك ولا يستعبدك حبهم .. بحيث لا تستغني عنهم

الم تسمع الى قول النبي عليه السلام ( ان المرأه خلقت من ضلع ولن

تستقيم لك على طريقه ) رواه مسلم .. ماذا تفهم من قوله لن تستقيم لك

على طريقه .. اليس معناه ان كلام الليل يمحاه النهار .. وان ثناء الامس

ينقلب الى ذم اليوم وانها متقلبه المشاعر والعواطف ... كل يوم لها مزاج

تاره رضي وتاره فرح وتاره غضب وتاره اكتئاب .. فاذا علقت قلبك بها

ضعت في اوديه الهم والحزن


السلام عليكم

أخي الكريم
لم أفهم الربط بين الحب الذي يستعبد و يذل
و كون المرأة (بطبعها) متقلبة
فالمرأة في لحظة الغضب فقط , تصبح غاضبة متقلبة
و في لحظات الصفاء , تظهر الحقيقة
عادة نحكم على الشخص في حالة الصفاء لا وقت الغضب
و ما ربط ذلك بحديث (خلقت المرأة..)

,,,,


 
  قال حب الزوجه والابناء .. الاسره .. اعطيتهم كل شي

واعطوني العقوق وسقوني المر والعلقم واصبت بالسكر والضغط

بسبب خوفي وحرصي عليهم .. وركضى في سبيل راحتهم ورضاهم ..

وما حصدت الا الهم والغم


من يزرع (حبا) ,,يحصد (حبا)
افعل خير تلقى خير
و حب الأب الحنون الطيب المتفاني ,,شيء فطري بالأنسان السوي أن صح القول
فكيف يقابلونه (بالعقوق) أن كان محبا صادقا ,مخلصا..


,,,


 
  وابنائه فصار يمرض لمرضهم ويحزن لحزنهم وتوحدت مشاعره معهم

ويرضيهم على حساب راحته ودينه ومشاريعه وعلاقاته


شيء جميل
أن لم يكن الأب (رب الأسرة ) و الأم
متوحدة مشاعرهم مع أبنائهم لشدة حبهم , فكيف يكون الحب
هذا الأمر لا يمكن صده من محب , فلو قلنا أن امرأة , ابنها ارتفعت درجة حرارته
و اعطته الدواء , فهي من حبها الفطري , ستجلس جنبه , تقيس حرارته بين الفينة و الأخرى
تغير الكمادات , تمسح جبينه,,و لا نسمي ذلك تعلقا,,,
فلو قلنا أن ورائها يوما شاقا ,أذن لتعطيه الدواء و تنام فتعطي لنفسها حقا
و تتركه يعالج مرضه , فالسخونة ليست في كل أحواله خطيرة,,

هناك تضحية , خصوصا مع الأبناء
و المحب لا يستشعر أنها ثقيلة على نفسه لذا لا يشعر أنه لم يعطي نفسه حقا
بل وربما لحبه يجد عطاء لولده و عياله , راحة في قلبه, فأعطاها (نفسه) تعزيزا و حقا

,,,,


 
  اسرتك رقم واحد في حياتك


نعم الأسرة رقم واحد في الحياة
بعد حب الله و الإخلاص له بالعبادة
الدين عزز هذا الشيء فينا
(خيركم خيركم لأهله)


,,,

نعم الأتزان مطلوب ,,,لكن هناك أولويات
و كون الأنسان يحب أو يتعلق بزوجة
لا يعني ذلك أن نقارن هذا الحب ,,بحب الله
أو بالأنصراف عن تحقيق العبادة!
أو حتى الأنصراف ببعض الوقت للأصدقاء
و العمل و الدراسة
لكن يظل للأنسان أولوية في الحياة
و يظل له حبيب من البشر , و الأولى لزوجته و أسرته
و لا يوجد حب متفاني و بعشرة , يحصد بعده الأنسان,,شرا
إلا من ,كان شريكه ,,لئيم

,,,
وقولك لا وفاء لزوجة , تعميما ,خطأ


,,
الرسول بـأبي هو و أمي , صلى الله عليه و سلم
سئل
حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي دَاوُدَ ، قَالَ : حَدَّثَنَا الْمُسَيِّبُ بْنُ وَاضِحٍ ، قَالَ : حَدَّثَنَا الْمُعْتَمِرُ يَعْنِي ابْنَ سُلَيْمَانَ ، عَنْ حُمَيْدٍ ، عَنْ أنس قَالَ : سُئِلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَنْ أَحَبُّ النَّاسِ إِلَيْكَ ؟ قَالَ : " عَائِشَةُ " . قَالَ : لَيْسَ عَنْ أَهْلِكِ نَسْأَلُكَ ، قَالَ : " فَأَبُوهَا " .
,,

أما حب الأسرة فلا يختلف اثنين أنه أهم الأمور
فالأسرة خلية المجتمع
و أسرة الرجل ,,عشيرته و رهطه

( خيركم خيركم لأهله ، وأنا خيركم لأهلي ، ما أكرم النساء إلا كريم ، ولا أهانهن إلا لئيم)
الدين المعاملة


اخر تعديل كان بواسطة » مسز داني في يوم » 06-06-2012 عند الساعة » 05:35 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 06-06-2012, 06:05 AM
روح الطير روح الطير متصل الآن
قلب المنتدى النابض
 
تاريخ التسجيل: May 2005
مشاركات: 8,275
رد : الغلو في حب الاسره

انا اختلف بوجهة نظري مع الفكرة و الموضوع بعدة نقاط

ليه ما نخلي تضحياتنا للاسرة ( لله )
فننال الاجر و مافي شي ضايع عند الله


شكرا اوراق ملونة .. و سمووو ..
و كل الاعضاء و العضوات ..

اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-06-2012, 06:07 AM
روح الطير روح الطير متصل الآن
قلب المنتدى النابض
 
تاريخ التسجيل: May 2005
مشاركات: 8,275
رد : الغلو في حب الاسره

لو كل واحد و كل فرد بالاسرة فكر بالطريقة هذه
راح تنشا اسرة مفككة همها ( الانا فقط )


شكرا اوراق ملونة .. و سمووو ..
و كل الاعضاء و العضوات ..

اضافة رد مع اقتباس
إضافة رد

علامات

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح

الإنتقال السريع


الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع و منتدى عالم الأسرة و المجتمع 2010©